September 15, 2018 / 7:22 PM / 2 months ago

مقدمة 1-سيتي يظل قريبا من الصدارة بالفوز على فولهام بثلاثية

* سيتي على بعد نقطتين من الصدارة بفوزه 3-صفر على فولهام

* ساني العائد للتشكيلة يسجل في الدقيقة الثانية

* ديفيد سيلفا يجعل النتيجة 2-صفر بعد عمل ممتاز من برناردو سيلفا

* كان بوسع سيتي ان يسجل من المزيد من الفرص

* سيتي يحل ضيفا على كارديف وفولهام يواجه واتفورد في الجولة القادمة (لاضافة تفاصيل ومقتبسات)

من سايمون ايفانز

مانشستر (انجلترا) 15 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - بدا مانشستر سيتي حامل اللقب قريبا من أفضل مستوياته ليفوز بسهولة 3-صفر على فولهام باستاد الاتحاد اليوم السبت ويظل على بعد نقطتين من ليفربول وتشيلسي ثنائي صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وهز الألماني ليروي ساني، العائد للتشكيلة بعد غيابه عن لقاء نيوكاسل يونايتد، الشباك بعد دقيقتين من مدى قريب بعدما استغل فرناندينيو تمريرة خاطئة من دفاع الضيوف.

وكان فولهام، على العكس من الكثير من الضيوف الذين لعبوا على استاد الاتحاد، لديه نية واضحة للهجوم على سيتي لكن وعقب هذه الانتكاسة المبكرة بدت الأمور بعيدة عن متناول ايدي فريق المدرب سلافيشا يوكانوفيتش.

وجعل ديفيد سيلفا النتيجة 2-صفر عندما اصطدمت تسديدته القوية بالعارضة ودخلت المرمى بعد عمل ممتاز من البرتغالي الرائع برناردو سيلفا.

وفي ظل قدرته على الخروج من المواقف الصعبة وتغيير طريقة تحركه بسرعة ولمساته وتمريراته الدقيقة، استعرض برناردو مهاراته بقوة.

وخلال بعض اوقات الموسم الماضي، بدا برناردو على هامش الثورة التي قام بها بيب جوارديولا لكنه وفي موسمه الثاني منذ انتقاله من موناكو، تجلت موهبته بشكل كبير وقال مدربه انه سعيد بهذا.

وقال جوارديولا ”من المستحيل تقريبا أن اكون أكثر سعادة به كمدرب مما انا عليه الان. يستحق ان يلعب كل الدقائق التي لعبها“.

واضاف ان نهج برناندو يعد مثاليا في الاوقات التي يكون فيها جالسا على مقاعد البدلاء.

وتابع المدرب الاسباني ”لا انسى سلوكه الموسم الماضي. كان نموذجيا. قلت الموسم الماضي انني اذا ما واصلت مشواري هنا، فان هذا اللاعب سيبقى هنا لانه استثنائي“.

ومع ابتعاد كيفن دي بروين بسبب اصابة في الركبة، طلب جوارديولا من برناردو لعب دور أكبر في عمق وسط الملعب وقد بدا اللاعب مرتاحا لهذا التغيير.

واضاف جوارديولا ”يمكن ان يلعب في ثلاثة او اربعة او خمسة مراكز لكنه يستحق كامل احترامي“.

وسجل رحيم سترلينج الهدف الثالث بلمسة بسيطة بعدما أنهى سيرجيو أجويرو انطلاقة جيدة من اليمين بتمريرة عرضية منخفضة.

وكان بالامكان ان يسجل اصحاب الارض المزيد من الاهداف ولكن ورغم اختراقهم لدفاع فولهام بمزيد من السهولة، فان سيتي لم يستطع ان يعاقب الفريق اللندني تماما.

وقال جوارديولا ”3-صفر نتيجة جيدة لكننا صنعنا الكثير من الفرص لنسجل خمسة وستة وسبعة أهداف لذا فان علينا ان نكون اكثر حسما لان فارق الاهداف مهم“.

وسيستهل سيتي مسيرته في دوري ابطال اوروبا هذا الموسم بمواجهة اولمبيك ليون في ملعب الاتحاد يوم الاربعاء المقبل. (اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below