5 شباط فبراير 2016 / 14:01 / بعد عامين

مقدمة 1-تجار: مصر تتلقى عروضا في مناقصة لشراء القمح

(لإضافة تفاصيل)

هامبورج 5 فبراير شباط (رويترز) - قال تجار إن الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر تلقت أربعة عروض في مناقصة عالمية لشراء القمح اليوم الجمعة بعد حالة الضبابية التي اكتنفت شروط الجودة المشددة الجديدة وعطلت برنامج استيراد القمح.

وألغيت مناقصة سابقة لشراء القمح طرحت يوم الثلاثاء الماضي بعد عدم تقديم أي عروض وسط مقاطعة التجار للمناقصة.

لكن التجار ذكروا أن مشاركة الشركات العالمية في مناقصة الجمعة كانت أقل بشكل ملحوظ عن حجم المشاركة في المناقصات التي طرحت في الأشهر الأخيرة بسبب المشاكل المتعلقة بنسبة طفيل الإرجوت التي تسمح بها مصر في واردات القمح.

وقال التجار إن أقل سعر للقمح في العروض المقدمة بلغ 186.64 دولار للطن على أساس تسليم ظهر السفينة (فوب) لتوريد قمح فرنسي المنشأ.

وأضافوا أنه لم يتم شراء أي كميات حتى الآن وأن من المتوقع إعلان النتائج في وقت لاحق اليوم الجمعة.

وتعطلت شحنات القمح المتجهة إلى مصر هذا العام بسبب حالة الضبابية التي تحيط بالقواعد المتعلقة بنسبة الإصابة بطفيل الإرجوت. وسمحت الهيئة العامة للسلع التموينية ووزارة التموين بنسبة إصابة تصل إلى 0.05 في المئة غير أن وزارة الزراعة كانت تصر في السابق على ضرورة خلو القمح تماما من الإرجوت.

ورفضت مصر شحنة قمح تزن 63 ألف طن لاحتوائها على نسبة إصابة بطفيل الإرجوت.

غير أن وزارة الزراعة قالت يوم الأربعاء إنها ستسمح بواردات القمح التي تصل نسبة الإصابة بالإرجوت فيها إلى 0.05 في المئة متخلية عن سياسة عدم السماح بأي نسبة من الإصابة بالطفيل الشائع في القمح في أنحاء العالم.

وكانت نسبة المشاركة في المناقصة اليوم الجمعة أقل من نظيرتها في مناقصة 21 يناير كانون الثاني التي شهدت عروضا من سبع شركات غير أن 16 شركة شاركت في المناقصة التي طرحتها الهيئة يوم 23 ديسمبر كانون الأول قبل أن تتصاعد حدة قضية الإرجوت.

وقال تاجر أوروبي ”لم نتلق بعد تأكيدا رسميا من وزارة الزراعة بأنها ستسمح بنسبة إصابة بالإرجوت (تصل إلى) 0.05 في المئة في واردات القمح وهذا يجعل التقدم بعروض منطويا على مخاطرة كبيرة... مازال هناك قدرا كبيرا من عدم اليقين بين الشركات العالمية.“

وطلبت مناقصة اليوم الجمعة شحن القمح خلال الفترة من الثاني إلى الحادي عشر من مارس آذار. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below