8 شباط فبراير 2016 / 02:00 / بعد عامين

هدف مذهل من لينجارد يخطف الأضواء من تطور مانشستر يونايتد

من مايك كوليت

لندن 8 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تحت أنظار روي هودجسون مدرب إنجلترا أظهر جيسي لينجارد لاعب مانشستر يونايتد إمكانياته بشكل رائع أمام تشيلسي وكاد أن يكون وراء الانتصار قبل أن يتعادل أصحاب الأرض 1-1 قرب النهاية أمس الأحد.

وبعد مرور أكثر من ساعة من اللعب في ستامفورد بريدج سجل لينجارد (23 عاما) والذي شارك في أقل من 15 مباراة مع يونايتد هدفا رائعا أسكت مشجعي أصحاب الأرض.

وأرسل كاميرون بورثويك جاكسون الظهير الأيسر ليونايتد كرة عرضية لمسها وين روني في اتجاه لينجارد الذي كان على بعد 12 مترا تقريبا من مرمى تيبو كورتوا حارس تشيلسي.

واستدار لينجارد بشكل رائع قبل أن يطلق تسديدة هائلة في أعلى الزاوية اليمنى مسجلا الهدف الأول ليونايتد في مرمى تشيلسي.

وفي ظل انطلاق بطولة أوروبا 2016 بعد حوالي أربعة أشهر أظهرت لقطات تلفزيونية تعبير هودجسون عن سعادته الكبيرة بالهدف الذي جاء مشابها بعض الشيء لهدف رائع آخر من الإنجليزي ديلي آلي لاعب توتنهام هوتسبير في مرمى كريستال بالاس في 23 يناير كانون الثاني الماضي.

وحتى جوس هيدينك المدرب المؤقت لتشيلسي أشاد بالهدف وقال المدرب الهولندي ”يجب القول إنه هدف جميل.. هدف جميل حقا.“

وانضم لينجارد لتشكيلة المنتخب الأول لإنجلترا لأول مرة في مباراة ودية أمام فرنسا في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وسجل لينجارد أربعة أهداف مع يونايتد هذا الموسم ونجح في هز الشباك في آخر مباراتين أمام ستوك سيتي يوم الثلاثاء وتشيلسي.

* تطور الأداء

ورغم أن دييجو كوستا سجل هدفا قرب النهاية حرم يونايتد من الفوز فإن أداء الفريق قد تطور بشكل واضح في الفترة الأخيرة.

ووصف لويس فان جال مدرب يونايتد هدف لينجارد بأنه ”مذهل“ رغم شعوره بالإحباط بسبب إهدار نقطتين.

وقال فان جال ”أعتقد أننا لم نكافئ أنفسنا بتحقيق الفوز لكننا كنا الفريق الأفضل. حتى قبل النهاية بربع ساعة كنا نلعب بشكل رائع وكان بوسعنا تسجيل المزيد من الأهداف لكن كان علينا السيطرة على المباراة بشكل أفضل وهو ما لم يحدث.“

وأضاف ”كان ينبغي علينا تمرير الكرات بشكل سليم في الوقت المناسب ولم نفعل ذلك عندما سجل تشيلسي الهدف. تشيلسي فريق جيد جدا ومن المحبط جدا أن نلعب بمثل هذه الطريقة ولا نكافئ أنفسنا.“

وربما ما يزيد من إحباط يونايتد أن هذه الجولة شهدت انتصارات لأول ثلاثة فرق بالدوري ليستر سيتي وتوتنهام هوتسبير وأرسنال.

لكن الأمر الإيجابي الوحيد ليونايتد أن مانشستر سيتي خسر أمام ليستر وتراجع إلى المركز الرابع لينجح يونايتد بهذا التعادل في تقليص الفارق مع جاره إلى ست نقاط. (إعداد أسامة خيري للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below