25 شباط فبراير 2016 / 17:07 / بعد عامين

السيسي يتعرض لانتقادات لاذعة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد خطاب تلفزيوني

من أمينة إسماعيل

القاهرة 25 فبراير شباط (رويترز) - تعرض الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لانتقادات لاذعة من مواطني بلاده على مواقع التواصل الاجتماعي بعد خطاب طويل ألقاه عبر التلفزيون أمس الأربعاء.

وكان السيسي يتمتع بشعبية جارفة في مصر يوما ما لكن المؤشرات على تآكل هذه الشعبية آخذة في التصاعد. وأقدمت وسائل الإعلام المصرية التي كانت دائما ما تمدحه على انتقاده في الآونة الأخيرة.

وبرغم ذلك لا يمكن القول إن هناك مؤشرات واضحة على أن حكمه في خطر.

وخلال خطابه الذي ألقاه أمس الأربعاء وتناول رؤيته لمستقبل مصر بدا السيسي غير واثق في نفسه وفي بعض الأحيان كان يردد جملا عشوائية.

وشبه خالد فهمي وهو مؤرخ مصري بين خطاب السيسي وخطاب معمر القذافي الذي هدد فيه بملاحقة معارضيه في كل مكان من أراضي ليبيا إبان الانتفاضة على حكمه.

وقال فهمي على حسابه على فيسبوك ”خطاب السيسي النهاردة (اليوم) خطاب تاريخي بكل المقاييس.“ وألمح إلى أن الرئيس المصري أصبح في وضع دفاعي.

وأعلن السيسي في يوليو تموز 2013 حين كان قائدا للجيش ووزيرا للدفاع عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين إثر احتجاجات شعبية حاشدة على حكمه.

وبعد عزل مرسي قتلت قوات الأمن المئات من مؤيديه وألقت القبض على آلاف آخرين في حملة قمع عنيفة.

وبعد عام تقريبا انتخب المصريون الذين كانوا يعارضون حكم الإخوان السيسي رئيسا جديدا للبلاد وكانوا ينظرون له على أنه زعيم حازم قادر على تحقيق الاستقرار.

وكشف السيسي عن مشروعات بنية تحتية عملاقة وتعهد بتحسين الاقتصاد لكن الإحباط يتصاعد في الشوارع.

واتسمت نبرة خطاب السيسي أمس بالحدة وكان يلوح بأصبعه عندما كان يذكر تفاصيل محدودة عن خططه لتحسين حياة المصريين.

وقال السيسي ”من فضلكم متسمعوش (لا تسمعوا) كلام حد غيري أنا بتكلم بمنتهى الجدية... أنا راجل لا بكذب ولا بلف وأدور ولا ليا مصلحة غير بلدي.. بلدي وبس (فقط).“

وطالب السيسي المصريين بالتبرع بجنيه كل صباح للمساهمة في حل أزمة الديون وقال إنه على استعداد لبيع نفسه إذا أمكن لحل المشكلة.

وقال ”والله العظيم أنا لو انفع اتباع لاتباع.“

وبعد قليل من الخطاب أخذ أحمد غانم وهو مصري يعيش في الولايات المتحدة كلام السيسي على محمل الجد وعرضه للبيع في مزاد إلكتروني على موقع (إيباي).

وكتب غانم في الإعلان ”للبيع: مشير وطبيب للفلاسفة بخلفية عسكرية... استعمال طبيب“. وفي غضون ساعات قليلة وصل السعر إلى مئة ألف دولار أمريكي قبل أن يحذف الإعلان من على الموقع.

وقال كثير من المصريين الذين قابلتهم رويترز إنهم لم يعودوا يكترثون بخطابات السيسي.

وقال محمد نبيل وهو صاحب متجر يبلغ من العمر 32 عاما ”الناس خلاص هتنفجر تاني وهو (السيسي) حاسس بلقلقة الكرسي اللي تحته.“ (إعداد محمود رضا مراد للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below