3 آذار مارس 2016 / 15:32 / بعد عامين

تلفزيون-م قتل امرأتين هاجمتا مركزا للشرطة في اسطنبول

الموضوع 4169

المدة 2.29 دقيقة

اسطنبول في تركيا

تصوير 3 مارس آذار 2016

الصوت طبيعي

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

القصة

قالت وسائل إعلام محلية وحاكم اسطنبول إن الشرطة التركية قتلت امرأتين هاجمتا حافلة تابعة للشرطة في إحدى ضواحي المدينة اليوم الخميس (3 مارس آذار).

وقال واصب شاهين حاكم اسطنبول للصحفيين في تصريحات بثها التلفزيون إن شرطيين أصيبا بجروح طفيفة في الهجوم وإن التحقيق جار لتحديد الجماعة المسؤولة عنه.

وقالت قناة (سي.إن.إن ترك) إن الشرطة ردت بإطلاق النار فأصابت إحدى المهاجمتين قبل أن تتعقبهما إلى مبنى قريب.

وذكرت وكالة الأناضول للأنباء أن المهاجمتين تنتميان لجبهة التحرير الشعبية الثورية وهي جماعة يسارية.

وكانت جبهة التحرير الشعبية قد نفذت هجمات مشابهة على مراكز للشرطة أغلبها في ضواحي اسطنبول.

وأظهرت لقطات تلفزيونية وحدات من قوات الأمن والشرطة تطوق المركز في مواجهة استمرت نحو الساعة بين المرأتين والشرطة جرى خلالها تبادل إطلاق النار.

وتزايدت الهجمات على قوات الأمن مع تصاعد أعمال العنف في جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية كردية وحيث انهار وقف لإطلاق النار بين مقاتلي حزب العمال الكردستاني والدولة في يوليو تموز الماضي.

وبدأ حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي جماعة إرهابية تمردا انفصاليا مسلحا قبل أكثر من 30 عاما. وقتل أكثر من 40 ألف شخص أغلبهم من الأكراد منذ ذلك الحين.

وفي الشهر الماضي استهدف هجوم بسيارة ملغومة حافلات عسكرية في أنقرة مما أسفر عن مقتل 29 شخصا. وقالت الحكومة إن الهجوم نفذه أحد عناصر وحدات حماية الشعب الكردية السورية بمساعدة أعضاء في حزب العمال الكردستاني.

تلفزيون رويترز (إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below