1 حزيران يونيو 2016 / 13:52 / بعد عامين

تلفزيون-شركة فلبينية تستثمر 130 مليون دولار في تطوير ميناء أم قصر العراقي

الموضوع 3015

المدة 4.14 دقيقة

البصرة في العراق

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

تستثمر الشركة العالمية لخدمات حاويات الموانئ الفلبينية(أي.سي.تي.اس.اي) في تطوير ميناء أم قصر لتجارة السلع في جنوب العراق.

وستدير الشركة الميناء وتقوم بتطويره وتوسعته وتستثمر 130 مليون دولار في المرحلة الأولى من الاتفاق ويقع الميناء قرب الحدود العراقية مع الكويت.

ويقع أم قصر كذلك على حافة اليابسة المطلة على الخليج ورغم أن صادرات النفط لا تمر عبره إلا أنه حيوي في تقديم الخدمات لقطاع النفط واستقبال شحنات الحبوب والمعدات الثقيلة المستخدمة في قطاع النفط.

ووقعت الشركة الفلبينية ومقرها مانيلا عقدا مع الشركة العامة للموانئ العراقية يشمل منشآت الحاويات في أم قصر.

ويشمل المشروع الذي ينفذ على ثلاث مراحل إنشاء ثلاثة أرصفة يمكنها مناولة شحنات 1500 حاوية إلى جانب مستودعات تخزين وتركيب ست رافعات اثنين في كل مرحلة.

وقال شريف البطاط المدير المفوض للشركة الفلبينية ”المشروع تكون تكلفته المالية تقريبا لا تقل عن 140-150 مليون دولار لكل مرحلة. المرحلة تقسم إلى البناء الإنشائي للرصيف و مقابيله ساحة لا تقل عن 200 ألف متر مربع لخزن الحاويات والآليات التي تقوم بعملية التفريغ والشحن.“

وأضاف أن الرصيف الأول سيبدأ تشغيله في أغسطس آب.

وتابع ”الحاويات التي ستدخل والمعدات النفطية حقيقة راح تساهم بعملية بناء البلد الكبيرة وأتوقع أنه احنا من خلال خبرتنا بالموانئ العراقية راح يكون له دور أساسي بالمنطقة أساسا، يعني طول المرحلة الأولى 200 متر أنجزت ويوم 1-8 راح تكون أول عملية رسو باخرة وعملية تتم بحول الله وإن شاء الله بقوة الله والعملية الثانية بعد سنتين تنجز.“

وستقوم الشركة كذلك ببناء مرفأ شحن وحاويات جديد في الميناء بامتياز 26 عاما وتقدم خدمات الحاويات والشحن العام.

وقال أنمار الصافي مدير إعلام الشركة العامة للموانئ العراقية ”المبلغ التخميني لهذه الثلاث أرصفة سيكون 380 مليون دولار أمريكي، هذا المبلغ الكبير اعتقد سيحقق لنا أرصفة تستطيع أن تستوعب الحمولات التي بدأت الموانئ العراقية تخطط لها، يعني هذا على سبيل المثال هذه الساحات تستوعب تقريبا مليون حاوية في المرحلة الأولى وهو على ثلاث مراحل، يعني المرحلة الأخيرة سيستوعب ثلاث ملايين حاوية.“

وأضاف ”ضمن الخطة التي وضعتها الموانيء العراقية لعام 2018 أن يكون بحدود 83 رصيفا حتى يستوعب 29 مليون طن إلى 2018 هذه واحدة من المشاريع يفترض علينا الآن أن نهيئ 35 رصيفا إضافيا لأن الموانئ الآن تعمل ب 48 رصيف لابد من الوصول إلى 83 من خلال يناء وإنشاء أرصفة حديثة وجديدة.“

وليس لدى العراق سوى شريط ساحلي ضيق بين إيران والكويت. وأم قصر واحد من أربعة موانئ عراقية تجارية لكنه الوحيد في المياه العميقة وتمر عبره 80 بالمئة من واردات البلاد ومنها الحبوب التي تغذي برنامجا ضخما لحصص الغذاء العامة.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير هالة قنديل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below