19 أيلول سبتمبر 2016 / 15:12 / منذ عام واحد

إعادة-تلفزيون-متحف قلعة بعلبك في لبنان يتحول إلى معرض مؤقت لأعمال من الفن المعاصر

(لحذف حرف زائد في اسم منظمة اليونسكو)

الموضوع 1030

المدة 4.59 دقيقة

بعلبك في لبنان

تصوير 17 سبتمبر أيلول 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

وسط الآثار القديمة الكثيرة في مدينة بعلبك بلبنان يُقام معرض فني جديد يهدف إلى تسليط الضوء على العلاقة بين الفن المعاصر والآثار.

المعرض يحمل عنوان (الصدى الصامت) وافتُتح يوم السبت (17 سبتمبر أيلول) بحفل قُدمت فيه رقصة دبكة تقليدية لبنانية.

تنظم المعرض كارينا الحلو بمشاركة ديان أبيلا وجمعية ستوديو كور آرت.

وقالت كارينا الحلو ”نحن هون ببعلبك قررنا نقيم معرض اسمه الصدى الصامت مع 9 فنانين عالميين ولبنانيين. وفكرة الصدى الصامت هو حوار بين الفن المعاصر والآثار. ومثل ما بنعرف ببعلبك هون مش كثير بعاد عن سوريا وكل شي عم بيصير تدمير بتدمر (المدينة السورية القديمة) حبينا نضوي ع أهمية الآثار.“

وأضافت لتلفزيون رويترز ”فكرة المعرض هي الأخطار العديدة اللي بتتعرض لها الآثار اللي هي المناخ الإهمال النسيان وكمان التدمير والحروب والاحتلال. وبعلبك هي كمان كانت يعني من أهم الرمز اللي فيه بحضارتنا اللبنانية ومن شان هيك نقينا ها المحل وقمنا بها المعرض.“

ووفر المعرض للزوار فرصة التجول بين الممرات الأثرية وتأمل أعمال من الفن المعاصر في بيئة تاريخية.

وتُقدم في معرض الصدى الصامت أعمال فنانين من لبنان والصين وفرنسا والولايات المتحدة والبوسنة إضافة إلى أعمال لكل من آي وي وي وزياد عنتر وثيو مارسيه.

وقالت كارينا الحلو إن أعمال الفنانين المعروضة بواجهة معينة من الآثار التي يسعى المعرض للمحافظة عليها.

ومن بين الفنانين المشاركين في المعرض الفنان التشكيلي اللبناني مروان رشماوي الذي قال إنه يرغب في تسليط الضوء على التناقض بين الأسمنت والحجر الروماني.

وقال رشماوي ”بكره (غدا) بعد ما ندمر المنطقة كلها لأن بنظلنا نتحارب ونفل (نهرب) ع كندا وأستراليا. حييجي الناس من بعدنا ويقولوا من كان فيه هون ويبلشوا يحفروا. ح يطلع معهن هي الأركيولوجيا اللي هي معمولة من الأسمنت بدل ما الحجر مثلا. فكان كثير حلو إن أجرب هيدا التناقض.. الحجر الروماني مع الأسمنت اللبناني.“

وهذه أول مرة يتحول فيها متحف قلعة بعلبك وهو ضمن مواقع التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) إلى ساحة عرض للفن المعاصر.

ويرى أهل بعلبك مثل المخرج اللبناني علي معصراني إنه من الأهمية بمكان إدراك قدرة تلك الآثار على الخلود.

وأضاف لتلفزيون رويترز أثناء زيارته للمعرض ”أنا من بعلبك. بالنسبة لي القلعة كانت ساحة اللعب تبعنا إحنا وصغار. أيام الحرب كنا نلعب هون بهاي الكوريدوارت (الممرات) اللي أنت شايفها. اليوم المعرض هدا بيمثل إنه التاريخ والتراث ما بيموت. بنفس الوقت فيه شي جديد ممكن ينضاف عليه ويعطي نكهة جديدة وثانية لهدا الشيء العظيم الموجود والباقي إلى الأبد. والفن هو شغلة باقية دائماً وخالدة أكثر من البشر.“

وقال روماني يملك صالة عرض فني ويدعى دامبو بيسكو أثناء زيارته المعرض ”بالنسبة لي هذا الشكل من أساليب العرض في موقع أثري لاسيما وأن بعلبك واحدة من أكثر المواقع الأثرية في العالم خصوصا فيما يتعلق بشيء مثير جدا للاهتمام. فكل شيء في هذا المكان مذهل..وعليه فإن استخدام المكان في إقامة معرض للفن المعاصر أمر في غاية الجرأة.“

وتضم بعلبك معبد باخوس وهو أحد الآلهة التي كانت تُعبد هناك‭‭‭‭ ‬‬‬‬فيما مضى.

وسوف يستمر معرض الصدى الصامت حتى يوم 17 أكتوبر تشرين الأول.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير مروة سلام)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below