25 أيلول سبتمبر 2016 / 20:02 / بعد عام واحد

مقدمة 1-شالكه يخسر للمرة الخامسة على التوالي في دوري ألمانيا

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

برلين 25 سبتمبر أيلول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تلقى شالكه الهزيمة الخامسة على التوالي في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم بعد خسارته 2-1 أمام مضيفه هوفنهايم اليوم الأحد في أسوأ بداية للفريق في الدوري على الإطلاق.

وحافظ كولونيا ورازن بال شبورت لايبزيج على سجليهما بلا هزيمة بعد أن تعادلا 1-1 في مباراة تأخرت بدايتها 15 دقيقة بسبب جلوس جماهير كولونيا في طريق حافلة الفريق المنافس للاحتجاج ومنعه من الوصول إلى الاستاد.

وتسبب خطأ من نبيل بن طالب في منح لوكاس روب فرصة تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 40 لهوفنهايم الذي تعادل في أول أربع مباريات.

وقال ماركوس فانتسيرل مدرب شالكه والذي تولى تدريب الفريق في يونيو حزيران خلفا لاندريه برايتنرايتر الذي رحل بعد الفشل في التأهل لدوري أبطال اوروبا ”ساعدنا المنافس على تحويل تأخره 1-صفر إلى تقدم 2-1.“

وقال الحارس رالف فارمان ”لا أعلم أين تكمن المشكلة. نحن في موقف لا أجد الكلمات لوصفه. الأمور ليست على ما يرام في الهجوم ونرتكب أبسط الأخطاء في الدفاع. الأمور تصبح أكثر صعوبة بعد كل جولة.“

وبدأ شالكه - وهو الفريق الوحيد الذي لم يحصل على أي نقطة حتى الآن - المباراة بطريقة مثالية عندما مر بريل ايمبولو من مدافعين اثنين ولعب تمريرة عرضية إلى ايريك مكسيم شوبو-موتينج الذي اسكن الكرة الشباك بعد أربع دقائق.

لكن شالكه الذي لم يحتل أسوأ من المركز السادس منذ 2010-2011 لم يحافظ على تقدمه سوى 13 دقيقة حيث أدرك اندريه كراماريتش التعادل لصاحب الأرض.

ورد القائم ضربة رأس من كلاس يان هينتلار مهاجم شالكه قبل أن يتقدم هوفنهايم بعد أن استفاد كرم دميربيه من تمريرة سيئة من بن طالب ليهيأ الكرة إلى روب الذي أودعها الشباك.

وفي كولونيا اضطر سائق حافلة فريق لايبزيج السير في مسار مختلف للوصول إلى الاستاد في احتجاج اخر ضد شركة رد بول لمشروبات الطاقة المالكة للنادي.

وتصف الجماهير المنافسة فريق لايبزيج الذي صعد من الدرجة الخامسة منذ تأسيسه في 2009 بأنه بلا قاعدة جماهيرية حقيقية وأن وجوده بفضل المساندة المالية لداعمين أغنياء وهو ما يمنحهم أفضلية غير عادلة.

وأصبح أوليفر بورك أول لاعب اسكتلندي يسجل هدفا في الدوري الالماني منذ برايان اونيل في 1999 عندما منح الفريق الضيف التقدم في الدقيقة الرابعة.

لكن الياباني يويا اوساكو أدرك التعادل لكولونيا بتسديدة قوية من زاوية ضيفة للغاية ليصل الفريق إلى المركز الثالث برصيد 11 نقطة خلف بايرن ميونيخ المتصدر برصيد 15 نقطة وبروسيا دورتموند صاحب المركز الثاني والذي يملك 12 نقطة. (إعداد شادي أمير للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below