20 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 12:02 / منذ عام واحد

عدد لاجئي جنوب السودان في الكونجو الديمقراطية يتضاعف خلال شهر

كينشاسا 20 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة اليوم الخميس إن عدد لاجئي جنوب السودان المسجلين في جمهورية الكونجو الديمقراطية تضاعف تقريبا خلال سبتمبر أيلول الماضي حيث وصل إلى نحو 54 ألفا فيما يعصف القتال العنيف بأحدث دولة في العالم.

وقتل المئات في جنوب السودان في معارك اندلعت في يوليو تموز بين القوات الموالية لكل من الرئيس سلفا كير ومنافسه القديم ونائبه السابق ريك مشار. وقتل عشرات خلال معارك اندلعت قبل أيام.

وتجاوز جنوب السودان الآن بوروندي ليصير ثالث أكبر بلد يخرج منه اللاجئون إلى الكونجو الديمقراطية بعد رواندا وأفريقيا الوسطي. ويعيش في جمهورية الكونجو الديمقراطية نحو 430 ألف لاجئ مسجلين لدى المفوضية.

وأفاد تقرير للمفوضية بأن عدد لاجئي جنوب السودان المسجلين زاد من 27250 في نهاية شهر أغسطس آب إلى 53974 في نهاية سبتمبر أيلول.

وقال متحدث باسم المفوضية إنه ليس من الواضح نسبة اللاجئين الذين قدموا في الآونة الأخيرة من بين هذا العدد الكبير من المسجلين لكنه أشار إلى استمرار تدفق الفارين من جنوب السودان.

وعارض بعض النشطاء المحليين في شرق الكونجو وصول هذا العدد الكبير من جنوب السودان حيث أن تدفق مقاتلين متمردين من دول مجاورة يعد مسألة حساسة في الكونجو الديمقراطية.

وكان تدفق مسلحي الهوتو إلى شرق الكونجو بعد أعمال إبادة جماعية في رواندا المجاورة عام 1994 سببا في صراع إقليمي استمر لسنوات وسقط خلاله ملايين القتلى.

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below