باندا باو باو الضخمة تستعد لمغادرة الولايات المتحدة إلى الصين

Thu Oct 20, 2016 7:03pm GMT
 

20 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون بالحديقة الوطنية في العاصمة الامريكية إن أنثى الباندا الضخمة باو باو ستغادر الحديقة في مطلع العام الجديد إلى الصين بمقتضى اتفاق لزيادة النسل.

وسحرت باو باو البالغة من العمر ثلاثة أعوام -التي كانت أول باندا تولد وتبقى حية في الحديقة التابعة لمؤسسة سميثونيان منذ 2005 - الزائرين وغيرهم ممن شاهدوها في لقطات مباشرة عبر "باندا كام".

وقال بريندي سميث المدير المشارك لرعاية الحيوانات بالحديقة في بيان "لقد استحوذت على قلوب الناس في كل أنحاء العالم الذين شاهدوها وهي تكبر... وأصبحت سفيرة للمحمية."

وستدخل باو باو برنامجا لتكاثر الباندا الضخمة بمقتضى اتفاق بين الحديقة والرابطة الصينية للحفاظ على الحياة البرية التي تقول إن كل أشبال الباندا بالحديقة الوطنية الأمريكية يجب نقلها إلى الصين عندما تبلغ عامها الرابع.

وقال مسؤولون في واشنطن إنه بمجرد وصولها إلى الصين ستنقل إلى منشأة يديرها المركز الصيني للرعاية والأبحاث للباندا الضخمة ومعها حارس وطبيب بيطري من الحديقة الوطنية الأمريكية.

وقالت الحديقة إن باو باو ستصل إلى النضوج الجنسي بين عاميها الخامس والسادس قبل دخول برنامج التكاثر وبحلول ذلك الوقت ستكون تأقلمت لى موطنها الجديد.

ويوجد ما يقدر بحوالي 1800 باندا ضخمة في البرية وقا لبيانات من الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة الذي يصنفها على انها "معرضة للخطر".

وقالت الحديقة الوطنية انها ستعلن قريبا عن فرص خاصة للجمهور للاحتفال بوداع باو باو قبل ان ترحل إلى الصين. وكان شقيقها تاي شان قد ارسل إلى الصين في 2010 . (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)