مسؤولون: مقتل 7 جنود على الأقل في معارك في الصومال

Sun Oct 23, 2016 6:17pm GMT
 

من عبد الغني حسن وعبدي شيخ

مقديشو 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون من الطرفين اليوم الأحد إن سبعة أشخاص على الأقل قتلوا في اليومين الماضيين خلال معارك بين جنود من إقليمين شبه مستقلين في الصومال. وهو ما أثار مخاوف من صراع أوسع نطاقا.

واندلعت الاشتباكات أمس السبت بين قوات من بلاد بنط وأخرى من منطقة جالمودوج. وهذه أحدث معارك تنشب على منطقة متنازع عليها على الحدود بين الكيانين.

ويتقاتل الجانبان في بلدة جالكايو المقسومة بين ميليشيات قبلية موالية لمنطقتين مختلفتين.

واتهم حرسي يوسيف باري رئيس بلدية جالكايو الجنوبية جنود بلاد بنط بالبدء بشن هجمات يوم السبت.

وقال لرويترز "فقدنا ثلاثة جنود وأصيب 11 آخرون. وأحرقنا ثلاث مركبات تخص بلاد بنط."

وقال الميجر محمد إبراهيم الضابط العسكري من بلاد بنط إن أربعة من جنودهم قتلوا وأصيب سبعة آخرون.

وأضاف "صددنا هجومهم."

وقال مقيمون في المنطقة إن جالكايو كانت هادئة اليوم الأحد ولكن جنودا من الطرفين شوهدوا يعيدون تنظيم أنفسهم استعدادا لمزيد من الاشتباكات.

وفي وقت سابق هذا الشهر قالت الأمم المتحدة إن الصراع ربما يزداد سوءا. وأدت الاشتباكات بالفعل لتشريد نحو 50 ألف شخص.

ويشهد الصومال حربا أهلية منذ 25 عاما وتشيع الاشتباكات بين الميليشيات التابعة للقبائل والتي تسيطر على جزء كبير من البلاد. وفي الجنوب تخوض القوات التابعة للحكومة الضعيفة المدعومة من الأمم المتحدة معارك ضد متشددين إسلاميين. (إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير حسن عمار)