23 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 20:22 / بعد عام واحد

رئيسة تشيلي تعود لمركز اقتراع مرتين بعد نسيان بطاقتها والتوقيع

سانتياجو 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اضطرت رئيسة تشيلي ميشيل باشيليت للعودة إلى مركز اقتراع في سانتياجو مرتين اليوم الأحد بعدما نست بطاقة هويتها والتوقيع في سجل الناخبين في انتخابات محلية.

ونست باشيليت في المرة الأولى بطاقتها عند موظفي الانتخابات بعدما أدلت بصوتها في حي لا رينا بالعاصمة. وعادت الرئيسة لأخذ بطاقتها وخرجت للإدلاء بتصريحات صحفية لكنها اضطرت للعودة ثانية إلى غرفة الاقتراع للتوقيع في سجل الناخبين وفقا للقانون.

وقال باشيليت لموظفي مركز الاقتراع ”افتقدتكم كثيرا.“

وقالت رئيسية تشيلي لاحقا للصحفيين إن الموظف المسؤول عن المركز الذي أدلت فيه بصوتها أصبح منفعلا وغفل عن تقديم السجل لها للتوقيع. وقدم الموظف المقصود نفس التفسير.

ويتوقع أن يحقق اليمين مكاسب ضد ائتلاف يسار الوسط الحاكم بزعامة باشيليت في الانتخابات المحلية لرؤساء البلديات ومجالس المدن مما سيعزز موقفه في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة العام المقبل. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below