24 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 16:31 / منذ عام واحد

باكستان تقول إنها لن تسمح لمظاهرة المعارضة بإغلاق إسلام آباد

إسلام أباد 24 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تعهدت الحكومة الباكستانية اليوم الاثنين بمنع الاحتجاجات في إسلام أباد إذا مضى زعيم المعارضة عمران خان قدما في خططه لإغلاق المصالح الحكومية ووسائل النقل في العاصمة من يوم 2 نوفمبر تشرين الثاني.

وأثارت خطط الاحتجاج مخاوف من تكرار الاحتلال الذي شل مظاهر الحياة في إسلام أباد والذي قاده خان في 2014 بعد أن رفض فوز رئيس الوزراء نواز شريف في الانتخابات.

وطالب خان باستقالة شريف فيما يتصل بتسريبات أوراق بنما التي ربطت أسرة شريف بثروات في الخارج. وتنفي أسرة شريف ارتكاب أي مخالفة.

واستغل زعيم المعارضة فضيحة أوراق بنما في محاولة جديدة للإطاحة بشريف.

لكن المتحدث باسم الحكومة برويز رشيد قال اليوم إن ما حدث في 2014 لن يتكرر فيما تعهد خان اليوم أيضا أن مليون شخص سيشاركون في الاحتجاج.

وقال رشيد خلال مؤتمر صحفي في إسلام آباد ”إنها مسؤولية الحكومة أن تضمن استمرار الحياة كالمعتاد في العاصمة.. القانون سيأخذ مجراه ضد العناصر التي تحاول إغلاق إسلام أباد.“

وقال خان لتجمع اليوم الاثنين ”لا توجد شرطة تستطيع إيقاف مليون شخص.. نواز شريف .. على مدى سبعة أشهر لم توافق على التحقيق معك أو الاستقالة.. الآن لن يكون بإمكانك الهرب من الثاني من نوفمبر.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below