مسلحون من حركة الشباب يقتلون ضابطا بالمخابرات في مقديشو

Tue Oct 25, 2016 6:35am GMT
 

مقديشو 25 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت الشرطة الصومالية وحركة الشباب المتشددة إن مسلحين من الحركة قتلوا بالرصاص ضابطا كبيرا بالمخابرات وهو في طريقه إلى مسجد بمقديشو في وقت متأخر أمس الاثنين.

وقال ضابط شرطة يدعى إسماعيل حسين لرويترز إن العقيد عبد العزيز الراي قتل في حي وابري بالعاصمة. وأضاف "وصلنا إلى الموقع لكن المتشددين كانوا قد لاذوا بالفرار بالفعل."

وتشن حركة الشباب هجمات متكررة في مقديشو في إطار سعيها لإسقاط الحكومة الصومالية المدعومة من الغرب وفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

وعادة ما تستهدف الحركة الجنود ورجال الشرطة من قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميسوم). وتدعم هذه القوة الجيش الصومالي وقوامها 22 ألف جندي.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث العسكري باسم حركة الشباب إن الحركة قتلت العقيد الراي. (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)