25 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 14:12 / بعد 10 أشهر

تلفزيون-فنان أمريكي يستغل سراويل الجينز الخاصة بمشاهير لجمع أموال للاجئين

الموضوع 1158

المدة 4.33 دقيقة

لندن في إنجلترا في المملكة المتحدة وموقع غير محدد ولوس أنجليس ونيويورك في الولايات المتحدة وتورونتو في كندا

تصوير 24 أكتوبر تشرين الأول 2016 ولقطات من الأرشيف

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية وجزء موسيقى وسرد وجزء صامت

المصدر تلفزيون رويترز وجينز فور ريفيوجيز

القيود لا يوجد

القصة

قام فنان أمريكي بطلاء مئة من سراويل الجينز تبرع بها مشاهير بألوان براقة بهدف بيعها في مزاد لجمع أموال تُخصص للاجئين.

ويشمل الفنانون الذين تبرعوا بسراويل عارضة الأزياء إيل ماكفرسون والمصممة البريطانية والمطربة السابقة فيكتوريا بيكهام. وتطرح السراويل التي حولها الفنان الأمريكي جوني دار لأشكال فنية بألوان براقة للبيع على شبكة الإنترنت منذ يوليو تموز الماضي.

وأُقيم معرض "جينز فور ريفيوجيز" أو سراويل جينز من أجل اللاجئين في معرض ساتشي في لندن أمس الاثنين (24 أكتوبر تشرين الأول) وهو نفس اليوم الذي بدأت فيه فرنسا إخلاء مخيم كاليه المعروف باسم مخيم الغابة الذي يتطوع فيه دار بنفسه مع عمال الإغاثة.

وقالت كاشي المتحدثة باسم دار أثناء افتتاح المعرض "شاهد أزمة اللاجئين بنفسه في صمت لكن بتفكير عميق. كان يريد فعل شيء ما."

ووصلت العروض المقدمة لشراء جينز عارضة الأزياء البريطانية كيت موس والممثلة الأمريكية شارون ستون إلى خمسة آلاف جنيه حتى الآن. وكانت ستون أول المشاهير الذين تبرعوا بسراويلهم الجينز قبل عشرة شهور.

وستذهب الأموال التي ستجمع عبر المزاد الالكتروني إلى لجنة الإنقاذ الدولية التي تقوم بأعمال إغاثة وأيضا تساهم في إعادة توطين اللاجئين وتتخذ من نيويورك مقرا لها.

وقال سانج سريكانثان من لجنة الإنقاذ الدولية "كان الأمر مؤثرا بشدة. تجاوزت العروض خمسة آلاف جنيه (استرليني) لبعض السراويل. أظن أن الناس يدركون أنهم لا يتبرعون فقط من أجل مُنتج مدهش يغيره جوني وإنما من أجل القضية التي تذهب لها الأموال."

وحضر المعرض لاجئ سوداني يدعى جامار قطع الرحلة إلى بريطانيا من بلده عبر ليبيا واجتاز البحر المتوسط إلى مخيم كاليه الفرنسي. وقضى أربعة شهور في المخيم قبل السفر إلى بريطانيا داخل شاحنة تجميد قبل أسبوعين.

وقال في إشارة إلى المهاجرين الذين بدأوا يغادرون المخيم منذ أمس الاثنين إلى مراكز الاستقبال في أنحاء فرنسا "إنهم يريدون حياة آمنة والآن إلى أين سيذهبون؟..ليساعدهم الرب."

وقالت لجنة الإنقاذ الدولية إن نصف الأموال التي سيتم جمعها ستخصص لأزمة اللاجئين في أوروبا والشرق الأوسط والنصف الآخر سيخصص لأزمة اللاجئين الأفارقة.

ومن بين المشاهير الذين تبرعوا بسراويلهم المطرب البريطاني إلتون جون والممثلة الاسترالية أوليفيا نيوتون-جون وعضو فرقة وان ديركشن هاري ستايلز.

ويغلق المزاد الالكتروني يوم الأحد (30 أكتوبر تشرين الأول).

تلفزيون رويترز (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below