31 تشرين الأول أكتوبر 2016 / 17:57 / بعد 10 أشهر

شرطة بريطانيا تناشد السكان تقديم معلومات عن أي أسلحة غير قانونية

لندن 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - حثت الشرطة البريطانية المواطنين اليوم الاثنين على الإبلاغ عن أي أسلحة غير قانونية في تكثيف للجهود الساعية لإحباط ما تقول الشرطة إنه "هجوم إرهابي" شبيه بهجمات باريس العام الماضي.

وشهدت لندن وغيرها من المدن البريطانية الرئيسية ارتفاعا في جرائم الأسلحة في الأشهر الأخيرة مما زاد المخاوف من انتقال الأسلحة غير القانونية من عصابات الشوارع إلى المتطرفين.

وقالت لين أوينز المديرة العامة للوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة "نريد أن نقلل الضرر عن مجتمعاتنا ونمنع حدوث هجوم إرهابي في المملكة المتحدة."

وقالت أوينز للصحفيين "سوق الأسلحة النارية غير المرخصة في بريطانيا لا يزال مجهزا في الأساس ضد المجرمين الذين يستخدمون الأسلحة في الحماية من بعضهم البعض أو استهداف طرف آخر لكن ينبغي علينا أن نوضح أن وصول بندقية واحدة إلى اليد الخطأ في مكان عام هو كل المطلوب لإحداث دمار."

ومستوى التحذير الرسمي في بريطانيا يصل إلى "بالغ" الخطورة وهو ما يعني أن هجوما يعد مرجحا كثيرا فضلا عن إحباط العشرات من المؤامرات منذ عام 2013.

وقالت المسؤولة إن منطقة واحدة على وجه الخصوص ينصب عليها قلق خاص بشأن تدفق أسلحة غير مرخصة وهي شرق أوروبا وخاصة البلقان.

وقال مارك رولي رئيس السياسات الوطنية لمكافحة الإرهاب إن توفر أسلحة وذخيرة في بريطانيا لا يزال منخفضا بالمقارنة بالولايات المتحدة ودول أوروبية أخرى.

لكنه أوضح أن الشرطة لا تطمئن إلى ذلك نظرا لدخول أسلحة السوق غير القانونية من خلال قنوات عديدة منها النظام البريدي وشبكات التهريب.

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below