1 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 12:47 / بعد عام واحد

مقدمة 1-الأمم المتحدة: الدولة الإسلامية تقتل 40 قرب الموصل وتحاول نقل 25 ألفا لاستخدامهم كدروع

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

جنيف أول نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت المتحدثة باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان رافينا شامداساني اليوم الثلاثاء مستشهدة بتقارير من ميدان القتال إن متشددي تنظيم الدولة الإسلامية قتلوا 40 عضوا سابقا بقوات الأمن العراقية قرب الموصل يوم السبت وألقوا جثثهم في نهر دجلة.

وأضافت أن التنظيم المتشدد حاول نقل نحو 25 ألف مدني من بلدة حمام العليل التي تقع إلى الجنوب من الموصل في شاحنات وحافلات صغيرة تحت جنح الظلام في الساعات الأولى من صباح أمس الاثنين لاستخدامهم كدروع بشرية على الأرجح دفاعا عن مواقع الدولة الإسلامية.

وقالت شامداساني إنه تمت إعادة معظم الشاحنات تحت ضغط الطائرات التي حلقت في المنطقة لكن بعض الحافلات وصلت إلى بلدة أبو سيف على بعد 15 كيلومترا إلى الشمال من حمام العليل.

وأضافت ”لدينا مخاوف جادة على هؤلاء وعلى عشرات الآلاف من المدنيين الآخرين الذين أفادت تقارير بأن تنظيم الدولة الإسلامية نقلهم قسرا إلى أماكن أخرى خلال الأسبوعين المنصرمين.“

وقالت إن مقاتلي التنظيم ينقلون الناس لمناطق أقرب إلى مدينة الموصل ويضعونهم قرب مكاتبهم والمنشآت التي يمكن أن تمثل أهدافا عسكرية.

وأردفت قائلة “هذا يدعم على ما يبدو التأكيد بأنهم يعتزمون استخدام هؤلاء الناس دروعا بشرية بالإضافة إلى ضمان تواجد مدنيين بكثافة في المنطقة لإحباط أي عملية عسكرية ضدهم.

”إنهم يقتلون أيضا بعض الناس الذين يعترضون ولاسيما الأشخاص الذين كانوا ينتمون سابقا لقوات الأمن العراقية.“

وكان الجنود السابقون الأربعون الذين قُتلوا يوم السبت من بين مدنيين خُطفوا في وقت سابق من منطقة الشورة بالموصل ومن قرى تقع حول حمام العليل.

وقالت شامداساني إنه ربما يكون هناك كثيرون آخرون. وأضافت أن تقارير الأمم المتحدة ”معلومات أولية“ من مصادر موثوق بها وليست شاملة بأي حال من الأحوال.

وأضافت أنه على الرغم من وجود ”إغراء بالانتقام“ من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية الأسرى لم توثق الأمم المتحدة أي انتهاكات من هذا القبيل ورحبت بتعهد الحكومة العراقية بجعل حماية المدنيين في لب استراتيجيتها.

وقالت أيضا إنه لا يوجد ما يفيد بأن الغارات الجوية للتحالف أدت إلى سقوط قتلى من المدنيين بما في ذلك الأشخاص المحتجزين كدروع بشرية.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below