3 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 10:27 / بعد عام واحد

انفجارات ضخمة تهز شرق الموصل بعد كلمة البغدادي

بغداد 3 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال سكان إن انفجارات ضخمة هزت شرق مدينة الموصل العراقية صباح اليوم الخميس بعد فترة وجيزة من انتهاء كلمة زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي الذي سعى لحشد أتباعه لمواجهة هجوم للجيش العراقي بدعم أمريكي.

وقال أحد السكان في شرق المدينة حيث اخترقت القوات العراقية دفاعات التنظيم في وقت سابق هذا الأسبوع إن المتشددين أطلقوا مئات الصواريخ نحو أحياء الانتصار والقدس والسماح التي يقترب منها الجنود.

وقال لرويترز عبر الهاتف ”سمعنا أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية وهم يهتفون الله أكبر قبل إطلاق الصواريخ.“

وأضاف ”سمعنا أصوات إطلاق الصواريخ واحدا تلو الآخر وشاهدناها تشق عنان السماء. كان المنزل يهتز وكنا في حالة رعب ولا نعلم ما يحدث.“

وفي تسجيل صوتي صدر في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس قال البغدادي لأتباعه ”إياكم والضعف عن جهاد عدوكم ودفعه“ في مواجهة ”هذه المعركة المستعرة والحرب الشاملة“ مشيرا إلى أن ذلك ”ما هو إلا تقدمة للنصر المكين وإرهاصا للفتح المبين الذي وعد الله عباده.“

وقال أحد السكان إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية خرجوا إلى شوارع الموصل اليوم الخميس دون تغطية وجوههم التي بدا عليها الحماس بدرجة أكبر من الأيام الماضية.

وأضاف ”كانوا يقولون: سنقاتل حتى الموت. أعطانا الخليفة في خطابه دفعة معنوية لقتال الكافرين.“

وقال شاهد آخر من حي الحدباء في شمال الموصل إن مركبات تابعة للتنظيم المتشدد تجولت في المنطقة لدعوة المقاتلين إلى الثبات في مواقعهم.

وأضاف أن السكان بقوا في منازلهم اعتقادا منهم بسرعة استعادة المدينة ”لكن يبدو أن الأمر سيستغرق وقتا أطول مما توقعوا.“

إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below