4 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 11:22 / بعد عام واحد

إقالة وزير تونسي بعد تصريح يتهم السعودية بأنها وراء التشدد الديني

تونس 4 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أقال رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد اليوم الجمعة وزير الشؤون الدينية بسبب تصريحات لمح فيها إلى وقوف السعودية وراء ”التشدد الإسلامي والإرهاب“ في المنطقة.

وتأتي الإقالة على الأرجح لتفادي نشوب أزمة مع السعودية بعد تصريحات الوزير التي أثارت جدلا واسعا في تونس.

وقال بيان لرئاسة الوزراء ”قرر رئيس الحكومة يوسف الشاهد إقالة عبد الجليل بن سالم وزير الشؤون الدينية من مهامه وذلك لعدم احترامه لضوابط العمل الحكومي وتصريحاته التي مست بمبادئ وثوابت الدبلوماسية التونسية“.

ونقلت وسائل إعلام محلية أمس الخميس عن وزير الشؤون الدينية قوله في جلسة بالبرلمان ”قلت للسفير السعودي أصلحوا مدرستكم فالإرهاب تاريخيا متخرج منكم“.

وأضاف الوزير خلال جلسة استماع له بلجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بالبرلمان ”إن المدرسة الوهابية هي سبب الصراع وما يشهده العالم الإسلامي من تشدد وإرهاب“. قال إنه سبق وأن طالب السفير السعودي بالإصلاح في هذا الشأن.

ومنذ انتفاضة 2011 التي أنهت حكم الرئيس السابق زين العابدين بن علي الذي فر للسعودية ظلت العلاقات بين تونس والرياض تعاني فتورا. وتأمل تونس أن تعود العلاقة مع الرياض إلى مستوياتها السابقة مما قد يساعدها في جذب استثمارات خليجية مع تنامي أزمتها الاقتصادية. (تغطية صحفية للنشرة العربية طارق عمارة من تونس - تحرير أمل أبو السعود)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below