4 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 13:32 / منذ عام واحد

تلفزيون-الشرطة التركية تستخدم رذاذ الفلفل لتفريق محتجين موالين للأكراد

الموضوع 5178

المدة 2.32 دقيقة

أنقرة وديار بكر في تركيا

تصوير 4 نوفمبر تشرين الثاني 2016

الصوت طبيعي

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

القصة

حملت الشرطة في العاصمة التركية أنقرة على عشرات الأشخاص الذين يحتجون للإعتراض على اعتقال أعضاء في البرلمان من حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد اليوم الجمعة (4 نوفمبر تشرين الثاني).

واستخدمت الشرطة رذاذ الفلفل وكريات مطاطية لتفريق المحتجين في أنقرة فيما شُددت الإجراءات الأمنية في مدينة ديار بكر في الجنوب الشرقي حيث تجمع محتجون موالون للأكراد.

ويتهم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان وحزب العدالة والتنمية الحاكم حزب الشعوب الديمقراطي بأن له صلات بحزب العمال الكردستاني الذي تضعه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على قائمة المنظمات الإرهابية.

وينفي حزب الشعوب الديمقراطي الذي فاز بأكثر من خمسة ملايين صوت في الانتخابات العامة الأخيرة أي صلات مباشرة بحزب العمال الكردستاني.

واعتقلت السلطات التركية الزعيمين المشاركين لحزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد وتسعة آخرين من نواب الحزب بالبرلمان في ساعة مبكرة اليوم الجمعة بسبب إحجامهم عن الإدلاء بشهادتهم فيما يتعلق بجرائم ذات صلة ”بدعاية إرهابية“.

وقالت وزارة الداخلية التركية إن أوامر اعتقال صدرت بحق 13 نائبا بالبرلمان لكنه لم يتم اعتقال سوى 11 فقط لوجود اثنين من النواب التابعين للحزب بالخارج.

وحزب الشعوب الديمقراطي هو ثالث أكبر الأحزاب في البرلمان التركي حيث يمتلك 59 مقعدا من مقاعد البرلمان وعددها 550 مقعدا.

وعادة ما يتمتع أعضاء البرلمان في تركيا بالحصانة من الملاحقة القضائية لكن الحصانة رفعت عن الحزب المؤيد للأكراد في وقت سابق هذا العام.

تلفزيون رويترز (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below