6 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 05:58 / بعد عام واحد

إعادة-رجل في ولاية ساوث كارولاينا يعترف بقتله سبعة أشخاص

(لتصحيح اسم المشتبه به في الفقرة الثامنة)

6 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت سلطات ولاية ساوث كارولاينا الأمريكية إن تود كوليب المشتبه به الذي اعتُقل قبل اكتشاف جثة رجل عُثر على صديقته مكبلة بالأغلال في حاوية تخزين اعترف بقتله ستة أشخاص آخرين.

وجاء هذا الاعتراف بعد يوم واحد من إبلاغ المرأة التي عُثر عليها في الحاوية مسؤولي إنفاذ القانون بأن هناك أربع جثث مدفونة في ذلك المكان.

وقال تشاك رايت قائد شرطة منطقة سبارتانبرج الليلة الماضية إن كوليب اعترف بقتله أربعة أشخاص في متجر للدراجات النارية في 2003 وقاد السلطات أيضا إلى مكان جثتين أخريين دفنهما في منزله بساوث كارولاينا.

وقال رايت إنه قد يتم العثور على مزيد من الجثث دون أن يدلي بتفاصيل.

وقال رستي كليفينجر الطبيب الشرعي بمنطقة سبارتانبرج إنه تم العثور يوم الجمعة على جثة في المنزل ببلدة وودرف بشمال شرقي جرينفيل.

وذكر رايت أن المحققين بدأوا عملية تفتيش المكان بالاستعانة بكلاب مدربة يوم الخميس بعد أن عثرت الشرطة على كالا براون (30 عاما) داخل حاوية مغلقة.

وكانت براون وصديقها تشارلز كارفر (32 عاما) قد اختفيا في 31 أغسطس آب. وقال رايت إن كارفر كان هو الشخص الذي عُثر على جثته يوم الجمعة.

وقالت براون للسلطات بعد يوم من إنقاذها إنها شاهدت كوليب وهو يطلق النار على كارفر.

وكان قائد شرطة المنطقة قال أيضا إن براون أبلغت السلطات بأن هناك أربعة أشخاص مدفونون في المكان.

واعتقلت الشرطة كوليب (45 عاما) وهو مسجل كمرتكب لجرائم جنسية ويعمل سمسار عقارات للاشتباه بارتكابه جريمة خطف يوم الخميس. وقال مسؤولون إن براون وكوليب يعرفان بعضهما وإن خطفها لم يكن عملا عشوائيا. (إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below