مقدمة 1-مقابلة-مسؤول كردي يتوقع مقاومة أشرس من الدولة الإسلامية في الموصل

Sun Nov 6, 2016 4:37pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

من مايكل جورجي وبابك دهقان بيشة

صلاح الدين (العراق) 6 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مسرور البرزاني رئيس المجلس الأمني لحكومة كردستان العراق اليوم الأحد إن من المتوقع أن تواجه القوات العراقية مقاومة أكثر شراسة من تنظيم الدولة الإسلامية في المرحلة المقبلة من معركة الموصل ومن بين ذلك الشراك الخداعية التي يمكن أن تفجر أحياء بأكملها.

وأضاف البرزاني أنه حتى لو تم طرد تنظيم الدولة الإسلامية من معقله الرئيسي في الموصل فهذا لن يكون كافيا للقضاء على التنظيم وسوف يستمر فكره المتشدد.

وأضاف في مقابلة مع رويترز "المعركة ضد تنظيم الدولة الإسلامية ستكون طويلة... ليس فقط عسكريا بل اقتصاديا وفكريا."

وتابع أن القوات العراقية حققت تقدما سريعا وطهرت شرق الموصل من مقاتلي الدولة الإسلامية بعد أن اخترق مقاتلو البشمركة الأكراد خطوطهم الدفاعية الأولى.

وقال البرزاني "مع تزايد شعورهم باليأس من المتوقع أن يقاتلوا بشراسة أشد كلما ضاق عليهم الخناق."

وقال البرزاني إنه خلال عملية تحرير الموصل التي بدأت قبل نحو ثلاثة أسابيع نشر التنظيم طائرات بدون طيار محملة بالمتفجرات وقذائف مدفعية بعيدة المدى مليئة بغازي الكلور والخردل واستعان بقناصة على مستوى عال.

وحذر البرزاني من أن القتال في غرب الموصل سيكون أكثر تعقيدا في ظل وجود عدد كبير من الشوارع الضيقة والأزقة التي لا تناسب تحرك المركبات العسكرية الضخمة وعدو يقاتل حتى الموت للدفاع عن عاصمة ما يسمى بالخلافة.   يتبع