6 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 16:36 / منذ 9 أشهر

مقدمة 1-إردوغان يوجه انتقادا شديدا للغرب وحزب كردي يقاطع البرلمان

(لإضافة تصريحات إردوغان ورئيس الوزراء)

من طوفان جومروكجو وجولسن سولاكر

أنقرة 6 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - اتهم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أوروبا اليوم الأحد بتشجيع الإرهاب من خلال دعمها لحزب العمال الكردستاني وقال إنه لا يهمه أن تصفه أوروبا بدكتاتور.

وكانت تركيا أثارت انتقادات دولية بعد اعتقال زعيمي حزب الشعوب الديمقراطي ثاني أكبر حزب معارض في البرلمان ونواب للحزب ضمن تحقيق عن الإرهاب. وحقق الحزب فوزا تاريخيا العام الماضي بحصوله على عشرة في المئة من الأصوات في الانتخابات التشريعية ليصبح أول حزب كردي يدخل البرلمان.

وتتهم الحكومة الحزب بأن له صلات بحزب العمال الكردستاني وهو ما ينفيه الحزب.

وأعلن حزب الشعوب اليوم الأحد تعليقا جزئيا لنشاطه في البرلمان وقال إنه "سيوقف جهوده التشريعية" وإن نوابه سيحجمون عن المشاركة في جلسات البرلمان أو اجتماعات اللجان التشريعية.

وأثارت الإجراءات ضد الحزب قلقا متزايدا بين الحلفاء الغربيين بشأن وضع الديمقراطية في تركيا البلد العضو في حلف شمال الأطلسي الذي يتطلع للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي ويمثل حاجزا بين أوروبا والصراعات في سوريا والعراق.

واعتقلت السلطات أو أوقفت عن العمل أكثر من 110 آلاف مسؤول بينهم جنود وقضاة ومدرسون وصحفيون منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو تموز في إجراءات وصفها منتقدون لإردوغان بأنها حملة صارمة على كل أشكال المعارضة.

وقال إردوغان في كلمة بجامعة في اسطنبول "لا أهتم إذا وصفوني بالدكتاتور أو أي وصف آخر. الكلام يدخل من أذن ويخرج من الأخرى. ما يهم هو ما يصفني به شعبي."

ويشعر إردوغان وأعضاء حكومته بغضب تجاه ما يرونه انتقادا غربيا لحربهم ضد حزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا منذ ثلاثة عقود في جنوب شرق البلاد وتحظى جماعات متحالفة معه في سوريا بدعم أمريكي في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال إردوغان إن حزب العمال الذي يدرجه الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في قائمة المنظمات الإرهابية قتل نحو 800 فرد أمن وأكثر من 300 مدني منذ انهيار وقف إطلاق النار في جنوب شرق تركيا العام الماضي.

وأفادت تقارير على موقع إخباري إلكتروني مقرب من جماعة صقور حرية كردستان المنبثقة عن حزب العمال الكردستاني بأن الجماعة أعلنت مسؤوليتها عن تفجير سيارة ملغومة أودى بحياة 11 شخصا وأصاب مئة آخرين بعد إلقاء السلطات التركية القبض على زعيمي حزب الشعوب.

وقال إردوغان "أوروبا بأكملها تشجع الإرهاب. حتى رغم أنهم أعلنوا حزب العمال الكردستاني تنظيما إرهابيا... نرى كيف يتحرك حزب العمال الكردستاني بحرية وارتياح في أوروبا."

وجاء في بيان لوزارة شؤون الاتحاد الأوروبي أن الوزير عمر جيليك دعا سفراء أوروبيين إلى اجتماع في أنقرة يوم الاثنين لإطلاعهم على آخر التطورات.

* "عودوا من هذا الطريق"

وحبست السلطات زعيمي حزب الشعوب الديمقراطي فيجن يوكسيكداج وصلاح الدين دمرداش في انتظار المحاكمة بعدما رفضا الإدلاء بشهادتيهما في تحقيق يرتبط "بدعاية إرهابية." واعتقل عشرة آخرون من نواب الحزب وأطلق سراح بعضهم فيما بعد.

وعبرت الولايات المتحدة عن قلقها العميق واستدعت كل من ألمانيا والدنمرك دبلوماسيين أتراكا بشأن اعتقالات النواب الأكراد فيما قال رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز إن تلك الإجراءات "تشكك في أسس العلاقة المستدامة بين الاتحاد الأوروبي وتركيا".

وقال أيهان بيلجن المتحدث باسم الحزب في بيان تمت تلاوته أمام مكاتب الحزب في ديار بكر وبُث على الإنترنت "بعد مناقشات مع مجموعتنا البرلمانية ومجلسنا التنفيذي المركزي قررنا تعليق نشاطنا التشريعي في ضوء كل ما حدث."

وقال إن مسؤولي الحزب سيتشاورون مع أنصاره وكثير منهم في جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية ثم قد يدرسون بعد ذلك الانسحاب الكامل من البرلمان.

وقال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن "أي شخص يضر بهذا البلد سيدفع الثمن وما من سبيل آخر. ليس فقط من يفجرون ويحرقون بل من يدعمون الإرهاب."

وأضاف في كلمة نقلها التلفزيون "ندعوكم منذ سنوات للقول إنكم ضد الإرهاب والتنظيمات الإرهابية. ولم تنصتوا ... لسنوات نقلوا الأموال التي أرسلناها إلى البلديات للإرهاب."

وقال "عودوا من هذا الطريق حيث لا يزال الأمر ممكنا...تعالوا إلى البرلمان وقولوا ما ينبغي قوله."

وتعهدت الحكومة التركية بمواصلة حملتها ضد كل التنظيمات التي تعتبرها إرهابية بما في ذلك حزب العمال الكردستاني وحلفاؤه.

وقال يلدريم " كلما واصلنا معركتنا كلما رأيناهم يئنون. بصرف النظر عما يقولونه ستستمر هذه المعركة إلى أن يرتفع علمنا الأحمر بالهلال والنجمة فوق كل إقليم."

وأضاف "ليعلم ذلك كل أنصارهم سواء داخل أو خارج تركيا."

إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below