11 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 23:42 / بعد 10 أشهر

مقدمة 1-ثلاثية لجنابري في مباراته الأولى مع اكتساح المانيا لسان مارينو

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

سيرافالي (سان مارينو) 11 نوفمبر تشرين الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أحرز سيرج جنابري ثلاثة أهداف في مباراته الدولية الأولى ليقود المانيا بفريق أغلبه من الصف الثاني لسحق سان مارينو 8-صفر اليوم الجمعة والبقاء على قمة مجموعتها بتصفيات كأس العالم لكرة القدم بعلامة نجاح كاملة في أربع مباريات.

وهذه أفضل بداية على الاطلاق للمنتخب الالماني في تصفيات كأس العالم إذ حققت أربعة انتصارات متتالية دون أن تستقبل أي أهداف.

ومنح يواكيم لوف مدرب المانيا - الذي لعب بدون ستة من لاعبيه الأساسيين وبينهم جيروم بواتنج ومانويل نوير وتوني كروس - فرصة المشاركة الأولى للجناح جنابري لاعب فيردر بريمن ولم يخيب الآمال.

وأبلغ لوف الصحفيين ”حاول الفريق تسجيل أهداف وهذا جيد. أظهر جنابري - مع فيردر بريمن أيضا - أنه خطير وسجل أهدافا الليلة. إنه في حالة جيدة في هذه اللحظة.“

وأضاف ”قلنا إننا نريد التفوق في التصفيات بأكملها ونجحنا حتى الان.“

وكان من المتوقع أن تكون المباراة من جانب واحد إذ كانت المانيا بطلة العالم وصاحبة المركز الثاني في تصنيف الاتحاد الدولي (الفيفا) تواجه فريقا يقل عنها بفارق 199 مركزا.

وافتتح سامي خضيرة أهداف المانيا بعد سبع دقائق من تمريرة لايلكاي جندوجان وسجل جنابري هدفه الأول ليضاعف النتيجة وسط أمطار غزيرة.

وأضاف جنابري (21 عاما) - الحاصل على فضية الألعاب الاولمبية هذا العام - هدفه الثاني في بداية الشوط الثاني بعد أن تحول الظهير يوناس هيكتور إلى مهاجم ليسجل هدف المانيا الثالث.

وهز هيكتور الشباك مجددا بعد 61 دقيقة مع نفاد طاقة لاعبي سان مارينو وأغلبهم من الهواة. وأكمل جنابري بدايته الرائعة مع المانيا بهدفه الثالث قبل هدف عكسي من سان مارينو في الدقيقة 82.

وقال جنابري الذي انتقل إلى بريمن هذا الموسم بعد فشله في الحصول على مكان أساسي في ارسنال ”لم أعتقد أنني سأسجل ثلاثة أهداف في مباراتي الأولى.“

وتابع ”أنا سعيد للغاية. العامان الماضيان كانا في غاية الصعوبة لكني أشارك الان في العديد من المباريات وأسجل. أتمنى استمرار ذلك.“

وأحرز البديل كيفن فولاند هدف المانيا الثامن قبل خمس دقائق على النهاية.

ورفع الفوز رصيد المانيا إلى 12 نقطة من أربع مباريات في صدارة المجموعة الثالثة كما حافظت على نظافة شباكها في كل مباراة.

ومنحت النتيجة أيضا الانتصار 95 للوف كمدرب لالمانيا وهو ما يزيد على أي مدرب آخر للمنتخب الالماني رغم أنه لا يزال يتأخر خلف سيب هربيرجر في مجموع المباريات التي قاد فيها الفريق والبالغة 142 مقابل 167.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below