13 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 17:02 / بعد 9 أشهر

تلفزيون-عشرات الألوف يشاركون في ماراثون بيروت الدولي الرابع عشر

الموضوع 7080

المدة خمس دقائق

بيروت في لبنان

تصوير 13 نوفمبر تشرين الثاني 2016 وأرشيف

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

يقول منظمون إن ما يقرب من 50 ألف عداء خرجوا إلى شوارع بيروت يوم الأحد (13 نوفمبر تشرين الثاني) للمشاركة في النسخة الرابعة عشرة من ماراثون بيروت الدولي.

وجاء المشاركون من كل حدب وصوب حيث تقول جمعية ماراثون بيروت إنهم جاؤوا من 100 دولة تقريبا.

وأُغلقت الكثير من شوارع بيروت لإفساح الطريق أمام المتسابقين.

كان شعار الماراثون هذا العام هو تشجيع المشاركين على الجري لصالح أعمال خيرية مختلفة.

وقالت مي الخليل رئيسة جمعية ماراثون بيروت "المميز أن أصبحت أعدادنا.. فاقت توقعاتنا.. وهيدا بيرجع لقرب اللبنانيين لشي اسمه ثقافة الركض.. والركض كمين من أجل الهدف.. والهدف هوي قضايا عديدة اليوم عم يركضوا منشينا.. في بحدود ال 195 جمعية وقعت مع جمعية ماراثون بيروت معاهدة تفاهم لأن نحن عم منقول للعداء إنت ركوض بس كمان بنفس الوقت فيك تركض لتساعد الجمعيات وهيدا بيرجع من رسوم الاشتراك يلي بكون من خلال جمعية ماراثون بيروت."

وأضافت مي الخليل أن الرياضة توحد الناس وأن العدائين جاؤوا من مختلف أنحاء العالم بدافع الإيمان "بالسلام والحب".

وكان بين المشاركين رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري الذي أبدى تشجيعه للمناسبات الرياضية.

وقال الحريري "أظن إنه هيدا بفرجي قديش لبنان عنده ثقة عند الناس وللشباب بقول إنه نحنا هيك منشوف لبنان.. بدنا.. اللبنانيين واللبنانيات يكونوا رياضيين يضلن عم يركضوا .. يطلعوا للأمام وإن شاء الله متل هل ماراثون حيكون في عدة مناسبات (بالإنجليزية) نقدر نشوف لبنان عام يتصدر فيا."

وقال عداؤون مشاركون إنها فرصة عظيمة للم الشمل في المدينة.

وقال مشارك في فئة نصف الماراثون يدعى شكري حداد "كتير مبسوط.. أنا عادة بركض فهيدا شي متل عم نتسلى أكيد كلنا سوا و نهار كلنا سوا عم ننبسط مع الشباب هون .. نحنا عاملين حملة (بالإنجليزية) عم من جمع مصاري لمركز سرطان الأطفال (بالإنجليزية) وإن شاء الله يكون شي تمام الي عملناه..."

كما كانت هناك مشاركة كبيرة من جانب ذوي الاحتياجات الخاصة في هذه المناسبة. وقال كثيرون إنهم استمتعوا بها مثلهم مثل العدائين الآخرين.

وقال البولندي رافال ويلك الفائز بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة "إنه ماراثون رائع.. مكان جميل جدا.. ومسار جيد بالنسبة لي.. صعودا وهبوطا.. أشعر بسعادة بالغة لفوزي للمرة الثانية بماراثون بيروت."

وتشمل المناسبة السنوية مسافة كيلو متر واحد للعائلات وخمسة وعشرة كيلومترات وعدوا للمتعة ونصف ماراثون وماراثون كامل لمسافة 42 كيلومترا.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below