17 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 12:17 / بعد عام واحد

تلفزيون-مجموعة لبنانية تطلق حملة للتوعية حول الاعتقالات الخاصة بتعاطي المخدرات

الموضوع 4008

المدة 3.35 دقيقة

بيروت ومكان لم يتحدد بالاسم في لبنان

تصوير 11 نوفمبر تشرين الثاني 2016 وأرشيف

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز والمركز اللبناني للمخدرات ”سكون“

القيود جزء غير متاح للاستخدام كمادة أرشيفية ولا يجوز إعادة بيعه

القصة

تدير مجموعة لبنانية مبادرة لمساعدة مجموعة من الشبان الذين نادرا ما يحظون بالدعم والمساندة وهم الشبان الذين يتم اعتقالهم بتهم تتعلق بالمخدرات.

وقضى المركز اللبناني للإدمان ”سكون“ وهو منظمة غير هادفة للربح ما يزيد عن عقد من الزمان في تقديم الدعم للمدمنين ومتعاطي المخدرات في أنحاء البلاد.

وتحمل حملتهم الجديدة شعار ”إعرف حقك“.

وقالت ساندي متيرك من قسم السياسات المتعلقة بالمخدرات بمركز سكون ”الحملة اسمها (إعرف حقك) هي حملة من الشباب للشباب.. عندها 3 أهداف.. الهدف الأول تمكين وتثقيف الشباب حول حقوقهن إذا توقفوا على خلفية اشتباه باستخدام المخدرات.. الهدف التاني.. هو أن نتساءل أو نضع تساؤل على سياسات مكافحة المخدرات في لبنان.. مدى فعاليتها.. هل عم تودي للنتيجة إللي لازم توصلها.. والهدف التالت هو أن نعرض الانتهاكات إللي عم بتصير باسم مكافحة المخدرات بلبنان.“

وتتألف الحملة من سلسلة من أشرطة الفيديو التي يتم تحميلها على الإنترنت وكذلك النشرات والملصقات.

ويعمل مركز سكون مع شركاء مختلفين في المجتمع والحكومة لضمان الحماية الاجتماعية والقانونية للأفراد والأسر المتضررة من العواقب الصحية والاجتماعية والقانونية لتعاطي المخدرات والإدمان.

وتقول متيرك إن الانتهاكات تبدأ مع الاعتقالات وتستمر إلى مراكز الشرطة والمحاكم من خلال الاستجوابات والتحقيقات التي تشمل العنف اللفظي والجسدي وأحيانا الإهانة.

لكن نشطاء في سكون يقولون إن الأساليب الحالية ليست غير أخلاقية فحسب بل إنها غير فعالة أيضا

وقالت ساندي متيرك ”المخدرات ما عم تتكافح بالطريقة الفعالة لأن العرض والطلب على المخدرات بعده قائم وبازدياد.. اليوم الانتهاكات عم تكون كتير واسعة وهيدي مكلفة على الدولة اللبنانية وعلى المواطنين وخصوصاً على فئة الشباب.. وكمان عم نقول إنه بالخلاصة منها فعالة (غير فعالة). اليوم المكافحة إللي مفروض تكون على المخدرات وعلى انتشار المخدرات.. عم ينتهي الأمر على أن تكون مكافحة للشباب.. عم يتكافحوا الشباب.. الشباب هني اللي عم يتوقفوا.. والشاب هني اللي عم يتميز ضدن وعم بيكونوا عرضة للتهميش والوصم.. لكن الهدف الأساسي لمكافحة المخدرات بعتقد انحرفت كتير عن مسارها.“

وبدأت سكون في عام 2003 كأول مجموعة علاجية في لبنان لعلاج المدمنين ومتعاطي المخدرات. ويعالجون مئات الأشخاص سنويا.

وقالت ناديا مكداشي وهي عضو مؤسس في جمعية سكون ”من خلال شغلنا بتقديم الخدمات العلاجية بقلب سكون.. شفنا وتعلمنا كتير بسرعة إن المشكلة أكبر من هيك.. الجواب عصعيد الدولة ناقص.. وبكتير محلات كمان مؤذية.“

وتقول ”سكون“ إنه جرى اعتقال 5440 شخصا بتهمة تعاطي المخدرات خلال العامين المنصرمين تتراوح أعمار غالبيتهم بين 18 و25 عاما.

وتضيف أن 15 في المئة من الشبان تحت سن 16 عاما يعرفون شخصا يتعاطى المخدرات وأن 32 في المئة من المسجونين في أحد أكبر سجون لبنان وهو سجن رومية مسجونون بتهمة تتعلق بالمخدرات وأن سجن النسفه مكتظ بثلاثة أضعاف طاقته الاستيعابية.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below