17 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 12:52 / بعد 9 أشهر

مقدمة 2-الفالح يحث أوبك على خفض إنتاج النفط إلى الحد الأدنى من النطاق المستهدف

(لإضافة تفاصيل ومصدر)

من ريم شمس الدين وتوم فين ورانيا الجمل

الرياض/الدوحة 17 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أبدى وزير الطاقة السعودي خالد الفالح اليوم الخميس تفاؤله بشأن اتفاق منظمة أوبك لكبح إنتاج النفط وتحدث عن الحد الأدنى لنطاق الإنتاج المستهدف الذي تم التوافق عليه لتحفيز صعود أسعار الخام.

وتوصلت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في اجتماع بالجزائر في سبتمبر أيلول إلى اتفاق مبدئي على كبح إنتاج النفط. ومن المقرر الانتهاء من تفاصيل الاتفاق حينما يجتمع وزراء المنظمة في فيينا في الثلاثين من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال الفالح متحدثا لتلفزيون العربية المملوك للسعودية إن السوق تتجه إلى التوازن وإن "الوصول إلى تفعيل لسقف 32 مليونا ونصف (المليون) سيعجل بذلك التعافي وسيكون لصالح المنتجين والمستهلكين."

واتفقت أوبك في 28 سبتمبر أيلول على تقييد الإنتاج بين 32.5 و33 مليون برميل يوميا من الخام مع منح شروط خاصة لكل من ليبيا ونيجيريا وإيران الذين تضرر إنتاجهم إما بفعل الحرب أو العقوبات.

وقال الفالح وغيره من الوزراء سابقا إن أوبك ستخفض الإنتاج إلى هذا النطاق بدون تحديد ما إذا سيكون الخفض المقترح عند الحد الأعلى أم الأدنى.

وصعدت أسعار النفط فوق 47 دولارا للبرميل اليوم حيث عززت تعليقات الفالح ووزاء آخرين التوقعات بأن أوبك ستستكمل الاتفاق.

وأضاف الوزير السعودي "مازلت متفائلا بأن التوافق الذي تم في الجزائر لوضع سقف للإنتاج سيتم ترجمته إن شاء الله إلى سقوف على مستوى الدول وأن يكون الخفض عادلا ومتوازنا بين الدول."

ومن المتوقع أن يجتمع عدد من وزراء الطاقة بدول أوبك ومن بينهم الفالح بشكل غير رسمي في الدوحة على هامش مؤتمر لمصدري الغاز في محاولة لبناء توافق.

وقال وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة إن مسألة إنتاج إيران لن تقوض التوصل إلى اتفاق.

وقال بوطرفة لرويترز "هناك توافق قوي بين المنتجين في أوبك على تثبيت الإنتاج.

"إيران ليست مشكلة. إيران ذات وضع خاص وتحتاج معاملة خاصة. لن تُطبق عليهم نفس قواعد الخفض. سندرس أفضل حل بالنسبة لإيران."

وقال وزير الطاقة القطري محمد السادة إنه طلب من إيران والعراق - الذي يريد أيضا معاملة خاصة في أي خفض للإمدادات - تثبيت الإنتاج عند المستويات الحالية.

وقال السادة للصحفيين إن هذه المسألة تجري مناقشتها مع الدولتين وتتم دراسة سبل متنوعة للتوصل إلى تفاهم مشترك.

وكان وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك قال أمس الأربعاء إن بلاده مستعدة لدعم قرار أوبك بتثبيت إنتاج النفط وإنها ترى فرصة جيدة لاتفاق المنظمة على شروط التثبيت بحلول الثلاثين من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال الفالح للعربية إنه يأمل بأن يتزامن التوصل إلى اتفاق مع روسيا بخصوص التعاون على تحقيق الاستقرار بالسوق مع اجتماع أوبك في 30 نوفمبر تشرين الثاني. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below