18 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 17:47 / بعد 9 أشهر

تلفزيون-القوات العراقية توسع سيطرتها في الموصل والدولة الإسلامية تتوعد بهجمات انتحارية

الموضوع 5247

المدة 1.54 دقيقة

التحرير شرق الموصل في العراق

تصوير 18 نوفمبر تشرين الثاني 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

القصة

وسعت القوات العراقية المدعومة من الولايات المتحدة سيطرتها على الجانب الشرقي من الموصل معقل تنظيم الدولة الإسلامية اليوم الجمعة (18 نوفمبر تشرين الثاني) بينما تعهد التنظيم المتشدد بشن مزيد من الهجمات الانتحارية ضمن حملته لاستعادة المدينة.

واقتحم جهاز مكافحة الإرهاب منطقة التحرير على المشارف الشمالية الشرقية للموصل آخر مدينة كبيرة تحت سيطرة الدولة الإسلامية بالعراق.

وقال مراسل لرويترز من خط يسيطر عليه جهاز مكافحة الإرهاب بمنطقة التحرير إنه رأى مدنيين يتدفقون إلى خارج منطقة عدن القريبة حيث اشتعل القتال يدفعون عربات يد تحوي متعلقاتهم ورايات بيضاء منزلية الصنع.

ويتقهقر المتشددون باطراد من مناطق حول الموصل إلى المدينة منذ بدء المعركة في 17 أكتوبر تشرين الأول بدعم جوي وبري من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وبينما دخلت الحملة شهرها الثاني ما زالت قوات الحكومة العراقية تقاتل في أكثر من 12 من نحو 50 حيا في الجانب الشرقي من الموصل التي يقسمها نهر دجلة ويمر عبر وسطها.

ويتحصن المتشددون بين المدنيين لتعطيل الضربات الجوية ويتحركون في المدينة عن طريق أنفاق ويقودون سيارات ملغومة صوب القوات المتقدمة ويستهدفونها بنيران القناصة وقذائف المورتر.

تلفزيون رويترز (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below