21 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 12:32 / بعد 10 أشهر

مقدمة 2-فرنسا تعتقل سبعة أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم مسلح

(لإضافة مصادر وتفاصيل)

من جيرار بون

باريس 21 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت فرنسا إنها أحبطت هجوما محتملا لمتشددين بعد اعتقال سبعة أشخاص من بينهم أفراد كانوا ضمن صفوف تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

جاءت الاعتقالات بعد عام من فرض حالة الطوارئ لمواجهة موجة من هجمات الإسلاميين وفي وقت حساس بالنسبة لفرنسا قبيل الانتخابات الرئاسية في الربيع المقبل حيث سيكون الأمن موضوعا كبيرا.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف اليوم الاثنين إن سبعة أشخاص من أصول فرنسية ومغربية وأفغانية وأعمارهم بين 29 و37 عاما اعتقلوا أمس الأحد بعد انتهاء عملية استمرت ثمانية أشهر نصبت خلالها الإدارة العامة للأمن الداخلي وهي وكالة المخابرات الداخلية فخا للمشتبه بهم.

وقال كازنوف “أحبط أمس عمل إرهابي كان يعد على أرضنا منذ فترة طويلة بفضل عمل الإدارة العامة للأمن الداخلي.

”حجم التهديد الإرهابي هائل ومن غير الممكن ضمان عدم وجود أي خطر رغم كل شيء نفعله.“

ويشعر المسؤولون الفرنسيون بالقلق من أن تطالب الدولة الإسلامية - التي تقاتل للدفاع عن الأراضي التي سيطرت عليها في سوريا والعراق - أتباعها والمتشددين بالعودة من المنطقة لزيادة هجماتها في الغرب.

وقتل أكثر من 230 شخصا في هجمات على الأراضي الفرنسية منذ يناير كانون الثاني 2015 بينهم 130 في هجمات منسقة ببنادق وتفجيرات انتحارية في باريس في نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي.

وذكر مصدر ثان أن بعض المعتقلين قضوا وقتا في العراق وسوريا وجرى التعرف على أحدهم بعد معلومات من الحكومة البرتغالية. وقال المصدر أن أربع بنادق ومدفعا رشاشا عثر عليها خلال عمليات تفتيش لمنازل.

واعتقل شخصان في مرسيليا على ساحل البحر المتوسط وأربعة في ستراسبورج في الشرق. ولم يذكر كازنوف أين اعتقل السابع.

ولم يقدم تفاصيل عن هدف الهجوم الذي كان يجري التخطيط له. لكن رئيس بلدية ستراسبورج قال إن المؤامرة لم تكن تستهدف مدينته وإنما منطقة باريس.

وقال المصدر إنه جرى الإمساك بالمتآمرين بعدما سربت أجهزة المخابرات معلومات لأحد المتعاونين معهم - وعلى الأرجح في سوريا- بأن هناك مخبأ للأسلحة في منطقة باريس. وأضاف أنه بعد عدة أشهر من المراقبة اقترب المشتبه بهم من المخبأ في آخر الأمر.

وتابع المصدر ”الأمور تحركت في الآونة الأخيرة لأن المشتبه بهم كانوا مصممين على العمل وتراجع حذرهم. بدأوا يرتكبون أخطاء واقتربوا من الأسلحة.“ (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below