21 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 13:12 / بعد عام واحد

الكساد يشتد في نيجيريا مع تراجع إنتاج النفط ونقص الدولار

لاجوس 21 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ذكر مكتب الإحصاء الوطني اليوم الاثنين أن حالة الكساد التي تعاني منها نيجيريا تفاقمت في الربع الثالث من العام مع هبوط إنتاج النفط فيما لا تزال أزمة نقض الدولار تخنق أكبر اقتصاد في أفريقيا.

وذكر المكتب أن الناتج المحلي الإجمالي انكمش 2.24 في المئة. وكان هبوط أسعار النفط تسبب في انكماش الاقتصاد بنسبة 2.06 في المئة في الربع الثاني لتشهد البلاد كسادا لأول مرة في 25 عاما.

وجاء تقرير مكتب الإحصاء قبل يوم من قرار أسعار الفائدة إذ يتوقع محللون ان يبقي البنك المركزي على أسعار الفائدة عند 14 في المئة في ظل ارتفاع التضخم الذي بلغ أعلى مستوى له في أكثر من 11 عاما عند 18.3 في المئة في أكتوبر تشرين الأول.

وارتفعت الأسعار بسبب شح الدولار في البلد الذي يعتمد على الواردات وتفاقمت الأزمة بسبب قيود العملة التي فرضها البنك المركزي العام الماضي في مسعى للدفاع عن النيرا.

وتراجع إنتاج النفط إلى 1.63 مليون برميل يوميا من 1.69 مليون في الربع الثاني وفقا لمكتب الإحصاء. غير أن القطاع غير النفطي نما 0.03 في المئة في الربع الثالث مقابل انكماش في أول ربعين من العام.

وفي أكتوبر تشرين الأول توقع المكتب أن يسجل الاقتصاد انكماشا 1.3 في المئة في 2016 بانخفاض حاد عن تقديراته في مستهل العام وذلك بسبب الانخفاض الكبير في قيمة العملة المحلية. وتوقع صندوق النقد الدولي أن ينكمش اقتصاد بنسبة 1.8 في المئة هذا العام. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below