وصول المدرب بيولي يمنح قبلة الحياة لكوندوجبيا لاعب انترناسيونالي

Mon Nov 21, 2016 1:21pm GMT
 

ميلانو 21 نوفمبر تشرين الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - منح وصول ستيفانو بيولي لتدريب انترناسيونالي لاعب الوسط جيفري كوندوجبيا قبلة الحياة حيث استعاد مكانه بعدما كان قد سقط من حسابات المدرب السابق فرانك دي بور الذي انتقده علانية أيضا.

وقال كوندوجبيا - الذي اخفق في الارتقاء الى مستوى التوقعات بعد انتقاله في صفقة ضخمة بلغت 31 مليون يورو (33 مليون دولار) الى انترناسيونالي العام الماضي - إن وصول بيولي منح الفريق روحا جديدة ظهرت بشدة في التعادل 2-2 مع جاره ميلانو يوم الاحد.

وذهب لاعب الوسط الفرنسي بعيدا أيضا بدعوة الصحفيين الى تجاهل تصريحات لوكيل أعماله قال فيها إن كوندوجبيا يعتبر انترناسيونالي مجرد محطة للانتقال الى ناد أكبر.

وقال "انا لاعب كرة قدم ويتعين متابعة تصريحاتي جيدا وعدم الالتفات لتصريحات وكيل أعمالي."

وانضم كوندوجبيا الى انترناسيونالي قادما من موناكو بفضل جهود مدربه السابق روبرتو مانشيني الذي وصفه وقتها بانه مستقبل الفريق.

وساند مانشيني لاعب الوسط كوندوجبيا كثيرا اثناء معاناته للتأقلم في البداية مع الفريق.

وقال مانشيني وقتها "كوندوجبيا لاعب رائع ونلقي عليه الكثير من الآمال. إنه لاعب شاب ويحتاج فقط الى وقت للتأقلم."

واستبعد كوندوجبيا من تشكيلة فرنسا لبطولة اوروبا 2016 واستقال مانشيني قبل أسبوعين من انطلاق الموسم الجاري ليحل دي بور بدلا منه.

ورغم احتفاظ اللاعب بمكانه في بادئ الامر في التشكيلة سارت الامور بعد ذلك بشكل سيء مع كوندوجبيا البالغ من العمر 23 عاما عندما تسبب في خطأ كلف انترناسيونالي التعادل 1-1 مع بولونيا.   يتبع