مقدمة 2-حصري-مصادر: ناقلات روسية تتحدى حظرا أوروبيا وتهرب وقود طائرات إلى سوريا

Tue Nov 22, 2016 7:52pm GMT
 

(لاضافة تعليقات للحكومتين الروسية واليونانية في الفقرتين 4 و7)

من جاي فالكونبريدج وجوناثان سول

لندن 22 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت مصادر مطلعة إن ناقلات روسية قامت بتهريب وقود للطائرات إلى سوريا عبر مياه الاتحاد الأوروبي لتعزيز الإمدادات العسكرية إلى بلد مزقته الحرب حيث تشن موسكو ضربات جوية لدعم حكومته.

وقال مصدر مخابرات بحكومة في الاتحاد الأوروبي لرويترز إن سفينتين على الأقل تحملان العلم الروسي أوصلتا شحنات عبر قبرص في انتهاك لعقوبات للاتحاد الأوروبي. وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه بسبب حساسية الموضوع إنه كانت هناك زيادة حادة في الشحنات في أكتوبر تشرين الأول.

وقال مصدر منفصل في مجال الشحن على علم بتحركات السفينتين اللتين تحملان العلم الروسي إنهما زارتا ميناءين في قبرص واليونان قبل أن تنقلا الوقود إلى سوريا.

وفي باديء الأمر لم ترد وزارتا الدفاع والنقل الروسيتان على طلبات للتعقيب. لكن وزارة الدفاع قالت في وقت لاحق إن عقوبات الاتحاد الاوروبي على إمدادات الوقود إلى سوريا لا يمكن أن تنطبق على المجموعة الجوية الروسية في ذلك البلد.

وقالت متحدثة باسم الشؤون الخارجية والأمنية للاتحاد الأوروبي إن تطبيق القيود التي يفرضها الاتحاد يرجع إلى الدول الأعضاء.

وأضافت قائلة "نثق في أن السلطات المختصة تفي بالتزاماتها لضمان احترام تطبيق القيود والتصدي لأي محاولات لخرقها."

وأحالت وزارة الخارجية اليونانية الاسئلة إلى وزارة النقل البحري التي لم يتسن على الفور الاتصال بها للحصول على تعقيب.   يتبع