موس يستعيد لقبا غير مرغوب فيه بعد فوز روزبرج بلقب فورمولا 1

Mon Nov 28, 2016 3:23pm GMT
 

من الان بولدوين

أبوظبي 28 نوفمبر تشرين الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - جاء فوز نيكو روزبرج بلقب بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات لأول مرة في مسيرته ليعيد لقب - أنجح سائق لم يفز باللقب من قبل - إلى البريطاني سترلينج موس.

وحتى أمس الأحد - عندما توج بلقب بطولة العالم لأول مرة في مسيرته بحلوله ثانيا في سباق أبوظبي الختامي للموسم - كان يحمل روزبرج على عاتقه لقبا غير مرغوب فيه بفضل فوزه في 23 سباقا مع مرسيدس.

وأنهى موس (87 عاما) - الذي تنافس في العصر الذهبي للرياضة عندما كان يقام عدد أقل من السباقات في الموسم - مسيرته عام 1961 بالفوز في 16 سباقا.

وأنهى موس - زميل السائق الأرجنتيني الرائع خوان مانويل فانجيو المتوج باللقب خمس مرات مع مرسيدس- الموسم في المركز الثاني أربع مرات متتالية منذ 1955.

واقتنص روزبرج - الذي تفوق على البريطاني لويس هاميلتون زميله في مرسيدس المتوج باللقب ثلاث مرات من قبل وانتزع منه اللقب أمس الأحد - الرقم القياسي من موس في ابريل نيسان الماضي عندما فاز بسباق الصين للجائزة الكبرى وهو السابع عشر في مسيرته.

وأنهى السائق الألماني الموسم الحالي بالفوز بتسعة سباقات بين 21 سباقا بينما ختم هاميلتون الموسم برقم قياسي غير مرغوب فيه أيضا عندما أصبح أول سائق يفوز بعشرة سباقات في الموسم دون أن يتوج باللقب.

واللافت للنظر أن سائقين اثنين آخرين فقط فازا بعشرة سباقات أو أكثر في الموسم الواحد هما مايكل شوماخر المتوج باللقب سبع مرات ومواطنه سيباستيان فيتل.

وفاز هاميلتون أيضا بعشرة سباقات الموسم الماضي عندما حسم اللقب قبل نهاية الموسم بثلاث جولات بينما فاز السائق البريطاني في 11 سباقا خلال تتويجه باللقب عام 2014.   يتبع