مسؤول كبير بالمعارضة: روسيا ليست جادة في المحادثات المتعلقة بحلب

Fri Dec 2, 2016 12:23pm GMT
 

بيروت 2 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وجه مسؤول كبير بالمعارضة السورية الاتهام لروسيا اليوم الجمعة بالمماطلة وعدم الجدية في أول محادثات تجريها مع جماعات معارضة من مدينة حلب السورية في مؤشر على أن الاجتماعات المنعقدة في تركيا لن تحقق أي تقدم.

وروسيا هي أقوى حلفاء الرئيس السوري بشار الأسد وتهاجم قواتها الجوية مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في سوريا منذ سبتمبر أيلول 2015 بما في ذلك شرق حلب حيث استعادت القوات الحكومية وحلفاؤها مساحات كبيرة من مقاتلي المعارضة.

وقال المسؤول إن مقاتلي المعارضة انضموا للمحادثات مع مسؤولين روس كبار قبل نحو أسبوعين في محاولة لتأمين توصيل المساعدات ورفع الحصار عن شرق حلب.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه لسرية الاجتماعات "في مماطلة شديدة من الروس."

وأضاف "الدول العربية والولايات المتحدة إذا ما دخلت على الخط نحن أمام مأساة حقيقية إذا الأمور استمرت على نفس الوتيرة." (إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)