13 شباط فبراير 2017 / 15:26 / منذ 7 أشهر

تلوث الهواء في بريشتينا يبلغ مستويات شديدة الضرر

بريشتينا 13 فبراير شباط (رويترز) - ارتفعت مستويات تلوث الهواء في بريشتينا عاصمة إقليم كوسوفو نتيجة تهالك محطات الكهرباء إلى مستويات غير صحية تفوق في بعض الأحيان نظيرتها في بكين وذلك مع اجتياح أشد موجة برد منذ عشر سنوات منطقة غرب البلقان.

وتجاوز مؤشر تلوث الهواء الذي قاسته السفارة الأمريكية في بريشتينا 300 نقطة على مدار عدة أيام في ديسمبر كانون الأول وهو مستوى يعرفه الخبراء بأنه خطير على الصحة. والضباب الأسود الذي يغطي سماء المدينة ناجم عن انبعاثات محطات توليد الكهرباء التي تعمل بالفحم على مشارف المدينة وأيضا الاستخدام المفرط للفحم في التدفئة.

وعاد المؤشر إلى المنطقة الحمراء مجددا اليوم الاثنين مسجلا 152 درجة.

وقال بسيم سالمنكو الذي يعيش قرب محطات توليد الكهرباء لرويترز ”عندما نغسل الملابس البيضاء وننشرها في الخارج لتجف في كثير من الأحيان نضطر لغسلها مرة أخرى بسبب الغبار.“

ويعتمد إقليم كوسوفو الذي به خامس أكبر احتياطات للفحم الجيري في العالم على الفحم في توليد الكهرباء وتستعين به الكثير من المنازل في التدفئة لرخص سعره. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below