13 شباط فبراير 2017 / 17:42 / بعد 7 أشهر

تلفزيون- فيلم هولندي يتناول محنة اللاجئين السوريين يُصور في مخيم بالأردن

الموضوع 1016

المدة 3.21 دقيقة

مخيم الأزرق في الأردن

تصوير 9 فبراير شباط 2017

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

يمثل مخيم الأزرق للاجئين في الأردن المكان الذي يجري فيه تصوير الفيلم الروائي الهولندي ”برازرز“ أو (الأخوة) وذلك بهدف إبراز محنة اللاجئين السوريين.

يتناول الفيلم قصة شقيقين من هولندا ينحدران من أصل مغربي.

ويذهب الشقيقان في رحلة برية للأردن من أجل البحث عن شقيقهما الآخر الذي يعمل في مخيم الأزرق لكنه ترك المخيم واتجه إلى سوريا لكي ينتقم لمقتل صديقته السورية على يد القوات الحكومية.

وعمل منتج الفيلم جيرمين بولينز إلى جانب المخرج الهولندي هانرو سميتزمان في الفيلم.

وأوضح بولينز أنه عندما يشاهد الناس في أوروبا الأخبار المتعلقة بما يجري في سوريا ربما لا يفهمون القضية.

وأضاف أنه لذلك يرى أن الفيلم الذي يُصور معظمه في الأردن يعتبر أداة جيدة لزيادة وعي الناس بمحنة اللاجئين.

وقال ”بهذا الفيلم نود أن نقدم توضيحا أفضل لما يجري في سوريا وأيضا لمحنة اللاجئين الذين يأتي كثير منهم لهولندا أيضا وأوروبا. لكن الأردن يستضيف لاجئين أكثر من عددهم في أوروبا كلها. ونحن نخشى..الناس في هولندا..يخشون من وجود إرهابيين مندسين وسط اللاجئين لكننا نرغب في مساعدة الناس على الاهتمام بغيرهم عندما يكونوا في حاجة للمساعدة.“

وقال الممثل الهولندي أحمد أكابي (33 عاما) إن توقيت إنتاج الفيلم ممتاز.

وأضاف ”أقصد أننا في 2017 وعندما ننظر حولنا نجد أنفسنا في قلب حرب تعلم أنها لن تضع أوزارها قريبا. بالتالي فإن توقيت إنتاج هذا الفيلم مناسب جدا ويجب أن يتبعه أفلام أخرى تتناول هذه القصص لأنها تحدث الآن ويجب أن يطلع عليها الناس.“

وجرى في الأردن خلال السنوات الأخيرة تصوير عدد متزايد من الأفلام العالمية الكبرى منها فيلم ”بروميثيوس“ في 2012 و”زيرو دارك ثيرتي“ في 2012 و”ذا هيرت لوكر“ الحائز على جائزة الأوسكار في 2009.

وقالت مريان ناخو منسقة الإعلام والاتصال في الهيئة الملكية للأفلام إن الهيئة الملكية للأفلام ساهمت في جذب أفلام للتصوير بالأردن في إطار جهودها للترويج للمملكة كمكان جاذب لتصوير أفلام.

وأضافت ”أهم شي اللي هي ترويج الأردن كمكان لتصوير الأفلام كله بيصب في اقتصاد البلد في السياحة. لما أنت تشوف على الشاشة الكبيرة يعني مشهد من فيلم ممكن انه يدعو المشاهد انه يتساءل وين اتصور هدا الفيلم؟ فكل هدا بيساهم بأنه يزيد الوعي حيال الأردن كمكان لتصوير الأفلام يعني الكبيرة والضخمة والإنتاجات يعني الأجنبية أو العربية أو المحلية.“

وقال بولينز إن الفيلم سيعرض في أواخر 2017 أو أوائل 2018 في هولندا أولا ثم في الأردن ومدن أخرى بالشرق الأوسط.

ويستضيف الأردن حاليا نحو 1.4 مليون لاجئ يعيش معظمهم في مناطق حضرية ونحو 100 ألف لاجئ سوري في مخيمات.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير مروة سلام)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below