14 شباط فبراير 2017 / 15:35 / منذ 7 أشهر

عرض طائرة إيرباص إيه380 الضخمة في متحف بباريس

باريس 14 فبراير شباط (رويترز) - قررت فرنسا اليوم الثلاثاء تكريم الطائرة العملاقة إيرباص إيه380 بعرضها للزوار في المتحف الوطني للطيران لتمنحها نفس مكانة الطائرة بوينج 747 رغم تراكم التساؤلات بشأن مستقبل الطائرات الضخمة.

وانطلقت طائرة إيه380 مخصصة للتجارب وهي رابع طائرة تنتهجها إيرباص وكانت ثاني إيه380 تحلق في عام 2005 من تولوز إلى لوبوجيه قرب باريس وعلى متنها 50 فنيا سيقضون شهورا لتجهيزها للزائرين.

وهذه هي المرة الثانية التي تنقل فيها فرنسا طائرة مخصصة للتجارب إلى متحف ويمثل القرار نصرا للراعين للمشروع الذين سعوا على مدار سنوات لطرح أكبر طائرة ركاب في العالم.

ويمكن للطائرة ذات الطابقين نقل 853 شخصا جميعهم بالدرجة الاقتصادية أو 544 وفقا للترتيب القياسي للمقاعد.

لكن وبعد أقل من عشر سنوات في الخدمة تبين أن الطائرة ذات الطابقين أقل نجاحا في القطاع التجاري عما رغب المصممون.

وستشهد الطائرة إحالتها للتقاعد ومعها طائرة بوينج فانتاج 747 كانت في وقت من الأوقات ضمن أسطول إير فرانس ومن المتوقع أن تصبح مقصدا سياحيا شهيرا حين يبدأ عرضها للزوار في العام المقبل.

وبدلت إير فرانس مؤخرا آخر طلبياتها لشراء طائرتي إيه380 بثلاث طائرات أصغر من طراز إيه-350 في دلالة على تحول الطلب عنها إلى جيل جديد من الطائرات الأخف وزنا. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below