ناشط والمرصد: طائرات سورية تقصف حيا تحت سيطرة المعارضة في حمص

Sat Feb 18, 2017 12:35pm GMT
 

بيروت 18 فبراير شباط (رويترز) - قال ناشط والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن القوات الجوية السورية نفذت ضربات في حي محاصر تسيطر عليه المعارضة المسلحة بمدينة حمص اليوم السبت مما أسفر عن مقتل شخصين على الأقل ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للقتلى خلال قرابة أسبوعين من الغارات الجوية إلى أكثر من 20 قتيلا.

وظل حي الوعر -آخر حي تسيطر عليه المعارضة في المدينة الواقعة غرب سوريا- لشهور بعيدا عن العنف المستعر في أنحاء أخرى من البلاد فيما كانت الحكومة تحاول التوصل لاتفاق مع مقاتلي المعارضة هناك.

وقال عمال إنقاذ والمرصد إن قصف الحي استؤنف هذا الشهر.

وذكر المرصد أن ثلاثة أشخاص قتلوا اليوم السبت ليرتفع العدد الإجمالي للقتلى إلى 30 قتيلا.

وقال نشط إعلامي من المعارضة في الوعر إن اثنين قتلا وإن العدد الإجمالي للقتلى خلال هذا الشهر أكثر من 20.

وقالت منافذ إعلامية موالية للحكومة السورية إن الضربات جاءت ردا على إطلاق مقاتلي المعارضة النار على مناطق سكنية في أحياء بحمص تسيطر عليها الحكومة.

وحاولت دمشق التوصل لاتفاق في الوعر يمكن بموجبه لمقاتلي المعارضة وعائلاتهم مغادرة المنطقة لتتولى الحكومة السيطرة. وبمقتضى اتفاقات محلية مشابهة في أجزاء أخرى من غرب سوريا غادر مقاتلو المعارضة بأسلحة خفيفة وتوجهوا في الأغلب إلى محافظة إدلب.

وتقول المعارضة إن مثل هذه الاتفاقات تأتي ضمن استراتيجية حكومية لإرغام السكان على النزوح من المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة بعد سنوات من الحصار والقصف.

وفي سبتمبر أيلول غادر نحو 120 مقاتلا وعائلاتهم الوعر بموجب اتفاق مع الحكومة ولكن لم ترد تقارير أخرى بمغادرة المقاتلين المنطقة.

ويقدر المرصد أن آلاف المقاتلين ما زالوا في المنطقة. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)