18 شباط فبراير 2017 / 20:46 / بعد 9 أشهر

مقدمة شاملة 1-مفاجآت في الكأس.. لينكولن يصعق بيرنلي وليستر يسقط أمام ميلوول

من مارتن هيرمان

لندن 18 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - حقق لينكولن سيتي مفاجأة كبيرة في كأس الاتحاد الانجليزي لكرة القدم بفوزه 1-صفر على بيرنلي المنافس في الدوري الممتاز ليصبح أول فريق من دوري الهواة في 103 أعوام يتأهل إلى دور الثمانية اليوم السبت.

وفي يوم من المعاناة لأندية الدوري الممتاز في الدور الخامس استمرت مشاكل ليستر سيتي بعد هزيمته 1-صفر أمام مضيفه ميلوول المنتمي للدرجة الثالثة والذي لعب أغلب الشوط الثاني بعشرة لاعبين.

وأعاد تشيلسي - الساعي لثنائية الدوري والكأس - الأمور إلى نصابها بعض الشيء بالنسبة لأندية الدوري الممتاز إذ هز بيدرو ودييجو كوستا الشباك ليفوز 2-صفر على مضيفه ولفرهامبتون واندرارز لكن مانشستر سيتي اكتفى بالتعادل بدون أهداف مع مضيفه هادرسفيلد تاون.

وأحبط ميدلسبره انتفاضة أوكسفورد سيتي المنتمي للدرجة الثالثة ليفوز 3-2 باستاد ريفرسايد.

ويستمر سحر البطولة يوم الاثنين عندما يستضيف ساتون يونايتد منافس لينكولن في الدرجة الخامسة ارسنال.

ويلعب مانشستر يونايتد حامل اللقب ضد بلاكبيرن روفرز غدا الأحد بعد أن يخرج توتنهام هوتسبير لمواجهة غريمه اللندني فولهام.

وفوز ميلوول الثالث على فريق من الدوري الممتاز هذا الموسم - والذي تحقق بهدف متأخر سجله عبر شون كامينجز باستاد نيو دن - كان يمكن أن يكون المفاجأة الأبرز.

لكن لينكولن تفوق عليه.

وهز شون راجيت الشباك في الدقيقة 90 بضربة رأس ليواصل مسيرة متصدر دوري الدرجة الخامسة الذي كان ندا لبيرنلي المتفوق عليه بفارق 81 مركزا في ترتيب كرة القدم الانجليزية والذي فرض التعادل على تشيلسي متصدر الدوري الممتاز الأسبوع الماضي.

* معجزة كروية

وقال داني كولي مدرب لينكولن الشاب “هذه معجزة كروية لفريق خارج بطولات المحترفين أن يكون في دور الثمانية.

”نحن فريق واقعي. لن أطلب مطلقا من لاعبي فريقي فعل شيء خارج إرادتهم. لكننا فكرنا أننا لو نفذنا خطتنا فسنستطيع المنافسة.“

وخسر بيرنلي ثلاث مرات فقط في اخر 29 مباراة بملعبه في جميع المسابقات لكنه فشل في إظهار تفوقه في مباراة متوسطة.

وفي الوقت الذي بدا فيه أن لبيرنلي اليد العليا حصل لينكولن على ركلة ركنية فشل دفاع أصحاب الأرض في إبعادها ليقفز راجيت أعلى من الجميع ويضع الكرة داخل المرمى رغم محاولة توم هيتون حارس بيرنلي إبعادها.

ويبتعد لينكولن - وهو ثالث فريق فقط من دوري الهواة يتفوق على منافس من الدوري الممتاز في حوالي 30 عاما - بانتصار واحد عن بلوغ الدور قبل النهائي باستاد ويمبلي.

وكان بيرنلي ضحية مرة أخرى لفريق من دوري الهواة إذ خسر أمام ويمبلدون في 1975 حينما كان يلعب أيضا في الدوري الممتاز.

وقال شون دايك مدرب بيرنلي ”فريقي لم يكن في أفضل حالاته.“

وأجرى كلاوديو رانييري عشرة تغييرات على تشكيلة ليستر أمام ميلوول مع تركيزه على النجاة من الهبوط في الدوري الممتاز ومواجهة أشبيلية في دور ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال اوروبا.

وطرد جيك كوبر لاعب ميلوول في الدقيقة 52 لحصوله على إنذارين لكن ليستر فشل في الاستفادة من تفوقه العددي وعانى من ضربة قاتلة عندما تلقى كامينجز تمريرة من لي جريجوري ليسدد في شباك الحارس رون روبرت تسيلر.

وقال رانييري الذي خسر فريقه خمس مباريات متتالية في الدوري ”عندما كنا بعشرة لاعبين ضد 11 لعب المنافس بشكل أفضل منا وبرغبة أكبر واستحق الفوز.“

وسجل كريس ماجواير وتوني مارتينيز هدفين في دقيقة واحدة ليدرك أوكسفورد التعادل مع ميدلسبره لكن آماله في تكرار إنجاز لينكولن وميلوول تبددت قبل أربع دقائق على النهاية عندما أحرز كريستيان ستواني هدف الفوز لميدلسبره.

واستمتع هادرسفيلد المنافس على الترقي للدوري الممتاز بوجود 24 ألف مشجع وهو رقم قياسي في ملعبه جون سميث وقدم مباراة متكافئة ضد سيتي ومدربه بيب جوارديولا.

وقال ديفيد فاجنر مدرب هادرسفيلد ”الحفاظ على شباكنا نظيفة أمام مانشستر سيتي هو أمر نفخر به.“ (إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أحمد ماهر)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below