دي ميستورا متحفظ تجاه محادثات جنيف المقبلة

Sun Feb 19, 2017 11:28am GMT
 

ميونيخ 19 فبراير شباط (رويترز) - قال ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا اليوم الأحد إن المحادثات التي ستجري في 23 فبراير شباط في جنيف ستهدف إلى معرفة ما إذا كانت هناك فرصة لإحراز تقدم في المفاوضات السياسية.

وأضاف للوفود المشاركة في مؤتمر ميونيخ الأمني في إشارة إلى محادثات وقف إطلاق النار المنفصلة في آستانة عاصمة قازاخستان بين تركيا وروسيا وإيران "آستانة فقط لوقف الاعتداءات وجنيف تهدف لمعرفة ما إذا كانت هناك فرصة لمحادثات سياسية."

وتابع أن محادثات جنيف ستجري على أساس القرار 2254 لمجلس الأمن الدولي.

وقال "لا يمكنني أن أقول لكم (إن كانت ستنجح) ولكن علينا أن نعمل على أن تكون هناك قوة دفع حتى إذا لم يكن من الممكن أن يصمد وقف إطلاق النار طويلا إن لم يكن هناك (حل) سياسي."

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)