20 شباط فبراير 2017 / 12:52 / منذ 6 أشهر

أتينبورو يعود في التسعين من عمره لإكمال سلسلة "الكوكب الأزرق" على بي.بي.سي

لندن 20 فبراير شباط (رويترز) - يعود ديفيد أتينبورو (90 عاما) أكثر مقدمي البرامج التلفزيونية المعنية بالبيئة احتراما في بريطانيا لتقديم تكملة لسلسلة الأفلام الوثائقية (بلو بلانيت) أو "الكوكب الأزرق" بعد 16 عاما من مساعدة المجموعة الأولى من السلسلة في سبر أغوار محيطات العالم وإلقاء الضوء على مكنوناتها وأسرارها.

وستبث "الكوكب الأزرق اثنان" في وقت لاحق هذا العام على تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في تتمة للسلسلة التي بثت عام 2001 والتي صورت بوضوح الحياة البحرية من مختلف أنحاء العالم وفازت بجائزتي إيمي ومثلهما من جوائز الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون (بافتا) عن الموسيقى والتصوير السينمائي.

وقالت (بي.بي.سي) إن السلسلة الجديدة ستعرض ظواهر مثل براكين الميثان في خليج المكسيك وما يعرف "بالبحر الفائر" في المحيط الهادي وكذلك صور من على عمق ألف متر تحت المحيط المتجمد الجنوبي.

وقال أتينبورو "أنا سعيد للغاية حقا للانضمام لهذا الاستكشاف الجديد لعوالم تحت الماء التي تغطي معظم كوكبنا لكن لا يُعرف عنها إلا القليل."

وتأتي السلسلة الجديدة في أعقاب سلسلة (بلانيت إيرث 2) أو "كوكب الأرض اثنان" التي حظيت بإشادة كبيرة وبثت في بريطانيا العام الماضي. وقالت (بي.بي.سي) إنها كانت أكثر برنامج للتاريخ الطبيعي مشاهدة لمدة 15 عاما على الأقل وبدأ عرضه في الولايات المتحدة يوم السبت.

وأتينبورو معروف أيضا بعمله في سلسلة (لايف) أو "حياة" التي تضم تسعة أفلام وثائقية أعدها على مدار أكثر من 30 عاما اعتبارا من عام 1979.

إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below