الرجال أيضا يحرصون على إخفاء عيوب البشرة استعدادا لحفل الأوسكار

Tue Feb 21, 2017 9:16pm GMT
 

لوس أنجليس 21 فبراير شباط (رويترز) - لا يقتصر الاستعداد للسير على السجادة الحمراء لحفل توزيع جوائز الأوسكار المقرر يوم الأحد على النساء فحسب.

فنجوم هوليوود من الرجال يلجأون لكل الحيل التجميلية ليبدوا في أبهى صورهم خلال الحفل السينمائي الأهم في العالم.

وتقول طبيبة الأمراض الجلدية جنين هوبكنز "أقول لعملائي من الرجال.. هذه ليست مساحيق التجميل الخاصة بأختك. هذه مجموعة تجميلية صنعت خصيصا للرجال."

وابتكرت هوبكنز مجموعة مينرالز بلاك تاي لمساعدة الرجال على إخفاء عيوب البشرة الشديدة لكن المشاهير يستخدمون هذه المساحيق أيضا للسير بثقة على السجادة الحمراء.

وتقول هوبكنز "على السجادة الحمراء يفضل أن يبدو الممثل أكثر شبابا وأن تبدو عيناه أكثر لمعانا وألا تظهر الهالات السوداء في الكاميرا."

وتابعت قولها "رغم أن معظم مشاهيرنا الذكور لا تشوبهم شائبة فإنهم ليسوا بمنأى عن الإصابة بمشاكل جلدية من حين لآخر."

ويقول خبراء التجميل إنه للحصول على أفضل النتائج فمن الأفضل البدء بأي عملية قبل أسبوع على الأقل من حفل الأوسكار حيث سيقف أكثر من 60 مصورا على طول السجادة الحمراء الذي يصل إلى 152 مترا خارج مسرح دولبي في هوليوود.

والعلاج بجرعات الفيتامين هو أحدث صيحة للحصول على بشرة نضرة.

وقالت جوي إدواردز وهي ممرضة متخصصة في مركز كاسيليث للجراحات التجميلية والعناية بالبشرة في بيفرلي هيلز "في البداية تكون العملية داخلية لأنك تحصل على الترطيب وكل الفيتامينات. لكن تأثير الفيتامينات يكون على البشرة وعلى جهاز المناعة."

أما بالنسبة للعينين فإن المشاهير يبتعدون عن الرموش الصناعية ويفضلون مظهرا أكثر طبيعية من خلال وصلات الرموش التي تلصق واحدة تلو الأخرى لزيادة الطول والكثافة. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)