23 شباط فبراير 2017 / 17:49 / منذ 7 أشهر

مئات المحتجين يطالبون برحيل رئيس غينيا بيساو

بيساو 23 فبراير شباط (رويترز) - خرج المئات في مسيرة بعاصمة غينيا بيساو اليوم الخميس للمطالبة برحيل الرئيس جوزيه ماريو فاز وذلك بعد يوم من رفض البرلمان برنامجا قدمه رئيس وزرائه.

وعين فاز رئيس الوزراء عمر المختار سيسوكو إمبالو في نوفمبر تشرين الثاني بعد محادثات إقليمية استمرت على مدى شهور واستهدفت إنهاء أزمة سياسية استمرت 18 شهرا وشلت المؤسسات في الدولة الفقيرة الواقعة في غرب أفريقيا وأججت المخاوف من أن مهربي المخدرات ربما يستفيدون من فراغ السلطة.

بيد أن رئيس الوزراء لم يتمكن من الالتزام بمهلة مدتها 60 يوما حددها الدستور لتقديم برنامج الحكومة والميزانية اللذين يجب أن يقرهما البرلمان.

وقال سيدي با ساني المتحدث باسم الحزب الأفريقي لاستقلال غينيا والرأس الأخضر الحاكم في غينيا بيساو ”الحزب...صوت ضد برنامج رئيس الوزراء لأن الحكومة غير مشروعة.“

والاحتجاجات نادرة نسبيا في المستعمرة البرتغالية السابقة حيث ينجم عدم الاستقرار عادة عن الانقلابات العسكرية التي يقودها ضباط معظمهم من نخبة عسكرية محدودة من مجموعة من العسكريين المتقدمين في السن الذين قاتلوا من أجل الاستقلال بين عامي 1963 و1974.

وهتفت الحشود في الشوارع الرئيسية في العاصمة بيساو مرارا مرددة ”ارحل يا جوماف“ وهو الاسم الذي يشتهر به الرئيس محليا. ودعا المحتجون إلى انتخابات جديدة.

وأبلغ سيسوكو الصحفيين أن حزبه سيواصل الحكم دون ثقة البرلمان. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below