السنغال تعتقل اثنين يشتبه بأنهما من الجهاديين الأجانب

Fri Feb 24, 2017 2:54am GMT
 

دكار 24 فبراير شباط (رويترز) - ألقت السلطات السنغالية القبض على اثنين يشتبه بأنهما من الجهاديين الأجانب أحدهما كان على اتصال بالعقل المدبر لهجوم على فندق في ساحل العاج قبل عام.

وقال المتحدث باسم الشرطة هنري سيسيه إن عملية نفذت في دكار يوم الخميس أدت إلى اعتقال ولد سيدي محمد دينا من مالي بينما كان يحاول مغادرة منزله. وكان في السنغال منذ شهر.

وألقت السلطات القبض أيضا على شخص يشتبه بأنه جهادي آخر من موريتانيا أثناء محاولته استقلال حافلة إلى جامبيا. ولم توجه للاثنين أي اتهامات حتى الآن.

وقال المتحدث باسم الشرطة عبر الهاتف "(دينا) كان على اتصال بولد نوايلي وهو نفس الشخص الذي خطط للهجوم على فندق جراند باسام (في ساحل العاج)."

وكان 15 مدنيا وثلاثة أفراد من القوات الخاصة لاقوا حتفهم وأصيب 33 في الهجوم الذي وقع في جراند باسام في مارس آذار العام الماضي.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير محمود سلامة)