8 نيسان أبريل 2017 / 12:02 / بعد 4 أشهر

مقدمة 1-فرار المئات بعد ثلاثة زلازل قوية في الفلبين

(لإضافة إجلاء المئات وانقطاع التيار الكهربي)

مانيلا 8 أبريل نيسان (رويترز) - فر المئات من سكان المناطق الساحلية في إقليم يقع جنوبي العاصمة الفلبينية إلى مناطق أكثر ارتفاعا خشية وقوع موجة مد عاتية (تسونامي) اليوم السبت بعد سلسلة من الهزات الأرضية على جزيرة لوزون الرئيسية.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن ثلاثة زلازل تتراوح شدتها بين خمس درجات و5.9 درجة وقعت في إقليم باتانجاس وهو على بعد نحو 90 كيلومترا جنوبي العاصمة مانيلا وفي الساعة الثالثة بعد الظهر تقريبا وخلال نحو 20 دقيقة.

وقال ليتو كاسترو رئيس مجلس مواجهة الكوارث بالإقليم لمحطة إذاعية محلية "أخلى سكان في قرى ساحلية في مدينتين المنطقة لأماكن أكثر أمنا بعد الزلازل... خشي الناس من أن الزلازل ستتسبب في تسونامي."

وقال ريناتو سوليدوم رئيس المعهد الفلبيني لعلوم البراكين والزلازل إن ما حدث كان "سلسلة من الزلازل" في صدع محلي لكنها لم تكن قوية بما يكفي للتسبب في تسونامي.

وقال "سلاسل الهزات تلك أحداث طبيعية ولا نتوقع حدوث زلزال كبير في المنطقة."

وأفاد مسؤولون في باتانجاس بعدم ورود تقارير عن مصابين لكن انقطاعات في الكهرباء حدثت في بعض الأماكن ووردت تقارير عن تصدعات في منازل وبعض المباني التجارية.

وقالوا إن تقارير عن انهيارات أرضية وردت من بعض المدن وانهار جزء من برج كنيسة كاثوليكية.

وشهدت المنطقة هزات أرضية على مدى الأيام الماضية. ولم ترد تقارير عن مصابين أو أضرار. (إعداد سلمى نجم للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below