ماكماستر: تحريك مجموعة قتالية بحرية رد فعل على استفزاز كوريا الشمالية

Sun Apr 9, 2017 6:12pm GMT
 

واشنطن 9 أبريل نيسان (رويترز) - قال مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض إتش.آر ماكماستر اليوم الأحد إن قرارا أمريكيا بتحريك مجموعة قتالية بحرية صوب شبه الجزيرة الكورية إنما هو رد فعل "حكيم " على سلوك استفزازي لكوريا الشمالية.

وأبلغ ماكماستر برنامج (فوكس نيوز صنداي) أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيراجع خيارات لإنهاء التهديد الذي تمثله الترسانة النووية لكوريا الشمالية مضيفا أن الرئيس الصيني شي جين بينغ اتفق مع ترامب الأسبوع الماضي أن الوضع غير مقبول.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان تحرك المجموعة القتالية البحرية كارل فينسون، والتي تحمل القطعة الرئيسية فيها، وهي حاملة طائرات تعمل بالطاقة النووية، نفس الاسم، صوب شبه الجزيرة الكورية من سنغافورة استعراضا للقوة قال ماكماستر "من الحكمة أن نفعل ذلك..أليس كذلك؟"

وكانت رويترز أول من يورد أنباء بشان النشر أمس السبت.

وقال ماكماستر "هذا نظام مارق وهو الآن يملك أسلحة نووية والرئيس شي والرئيس ترامب اتفقا على أن هذا غير مقبول وأن ما يتعين حدوثه هو إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية."

وأوضح المسؤولون الكوريون الشماليون، ومن بينهم الزعيم كيم جونج أون، مرارا أن اختبار صاروخ باليستي عابر للقارات أو شيء من هذا القبيل قد يحدث وربما في وقت قريب لا يتجاوز 15 أبريل نيسان في الذكرى الخامسة بعد المئة لميلاد الرئيس المؤسس لكوريا الشمالية والذي تحتفل به بيونجيانج سنويا تحت اسم "يوم الشمس".

واختبرت بيونجيانج صاروخا من طراز سكود يعمل بالوقود السائل هذا الشهر. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)