مقدمة 1-تيلرسون: الواضح لنا أن حكم عائلة الأسد يقترب من النهاية

Tue Apr 11, 2017 6:03pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ستيف شيرر وأندرو أوزبورن

لوتشا (ايطاليا)/موسكو 11 أبريل نيسان (رويترز) - حمل وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون رسالة موحدة من القوى العالمية إلى موسكو اليوم الثلاثاء تندد بالدعم الروسي للرئيس السوري بشار الأسد وقال للصحفيين قبيل توجهه إلى العاصمة الروسية "الواضح لنا أن حكم عائلة الأسد يقترب من النهاية."

وتعتمد الرسالة التي يحملها الوزير الأمريكي الدور التقليدي للولايات المتحدة كزعيمة للغرب باسم إدارة الرئيس دونالد ترامب.

وتوجه تيلرسون في أول مهمة حكومية للإدارة الأمريكية الجديدة إلى موسكو وذلك بعد اجتماعه بوزراء خارجية مجموعة السبع الكبرى للقوى الاقتصادية المتقدمة وحلفاء من الشرق الأوسط في إيطاليا. وأقر المشاركون موقفا موحدا يدعو روسيا للتخلي عن الأسد.

ووصلت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى السلطة في يناير كانون الثاني بعد حملة دعت خلالها إلى علاقات أوثق مع روسيا لكنها اضطرت إلى الدخول في مواجهة مع موسكو الأسبوع الماضي عندما قتل 87 شخصا في هجوم بغاز سام في سوريا.

وتحمل الدول الغربية الرئيس السوري بشار الأسد مسؤولية الهجوم الكيماوي الذي ردت عليه الإدارة الأمريكية بإطلاق صواريخ كروز على قاعدة جوية سورية.

وقال تيلرسون للصحفيين في إيطاليا قبل سفره إلى موسكو "نتمنى أن تخلص الحكومة الروسية إلى أن بشار الأسد الذي انحازت إليه شريك غير جدير بالثقة."

وقال الوزير الأمريكي إن روسيا فشلت في دورها كراع لاتفاق عام 2013 الذي تعهد فيه بشار الأسد بالتخلي عن ترسانته الكيماوية.   يتبع