12 نيسان أبريل 2017 / 19:27 / بعد 4 أشهر

أمريكا تقول لروسيا في الأمم المتحدة أنها تعزل نفسها بدعمها للأسد

الأمم المتحدة 12 أبريل نيسان (رويترز) - أبلغت الولايات المتحدة روسيا خلال اجتماع في الأمم المتحدة اليوم الأربعاء أنها تعزل نفسها بدعمها المستمر للرئيس السوري بشار الأسد في حين قالت بريطانيا إن علماءها توصلوا إلى أن السارين استخدم في هجوم فتاك بالغاز السام على مدنيين سوريين الأسبوع الماضي.

ومن المقرر أن تعرقل روسيا مسعى للقوى الغربية في الأمم المتحدة في وقت لاحق اليوم الأربعاء لحشد الدعم لتحقيق دولي في الهجوم بالغاز السام الذي وقع في سوريا في الرابع من أبريل نيسان. وستكون هذه المرة الثامنة التي تستخدم فيها موسكو حق النقض (الفيتو) لدعم حكومة الأسد منذ اندلاع الحرب في سوريا قبل ستة أعوام.

وأبلغت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي مجلس الأمن "أقول لزملائي من روسيا أنكم تعزلون أنفسكم عن المجتمع الدولي في كل مرة تلقي فيها إحدى طائرات الأسد برميلا متفجرا على المدنيين وفي كل مرة يحاول فيها الأسد تجويع جماعة أخرى من السكان حتى الموت."

وأثناء اجتماع لمجلس الأمن شهد مناقشة حامية أبلغ نائب سفير روسيا لدى الأمم المتحدة فلاديمير سافرونكوف المجلس المؤلف من 15 عضوا أن الدول الغربية أخطأت بإلقاء المسؤولية على الأسد عن الهجوم الذي وقع في بلدة خان شيخون.

وأضاف قائلا "أنا مندهش من الوصول لهذه النتيجة. موقع الجريمة لم يزره أحد حتى الآن. كيف عرفتم ذلك؟"

ودفع الهجوم الولايات المتحدة لقصف قاعدة جوية سورية بصواريخ كروز وأدى إلى توتر العلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء إن مستوى الثقة بين واشنطن وموسكو تآكل منذ أن تولى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منصبه بينما استقبلت موسكو بشكل عدائي غير معتاد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون فيما يعكس مواجهة بين البلدين بشأن سوريا.

وأبلغ ماثيو رايكروفت سفير بريطانيا لدى الأمم المتحدة مجلس الأمن أن اختبارات أجريت على عينات أخذت من موقع الهجوم بالغاز في سوريا أشارت إلى أنه غاز السارين.

واتهم روسيا بالوقوف إلى جانب "قاتل ومجرم وحشي بدلا من الوقوف مع أقرانها الدوليين."

ورد سافرونكوف، الذي طلب من رايكروفت أن ينظر إليه وهو يتحدث، قائلا "لا أقبل منك أن تهين روسيا."

واتهمت هيلي أيضا إيران بأنها "الشريك الرئيسي للأسد في الأعمال المروعة التي يرتكبها النظام" مضيفة أن "إيران تسكب الوقود على نيران هذه الحرب في سوريا حتى يمكنها توسيع نطاق نفوذها."

وتحمل القوى الغربية قوات الأسد المسؤولية عن الهجوم بالغاز الذي أودى بحياة عشرات المدنيين كثيرون منهم أطفال. ونفت الحكومة السورية المسؤولية عن الهجوم الذي دفع الولايات المتحدة لتوجيه ضربات صاروخية إلى قاعدة عسكرية سورية.

وقال سفير سوريا لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري إن سوريا أرسلت عشرات الرسائل إلى مجلس الأمن يتضمن بعضها تفاصيل عن "تهريب السارين من ليبيا عبر تركيا على متن طائرة مدنية بواسطة مواطن سوري.

وقال "جرى نقل لترين من السارين القادم من ليبيا عبر تركيا إلى المجموعات الإرهابية في سوريا" مضيفا أن الحكومة السورية "ليس لديها هذه الأسلحة".

وحذر وسيط الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا مجلس الأمن اليوم الأربعاء من أن التقدم الهش الذي تحقق أثناء محادثات السلام أصبح الآن "في خطر شديد". (إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير وجدي الالفي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below