مقدمة 1-سول تعبر عن اعتقادها بأن أمريكا ستتشاور معها قبل ضرب بيونجيانج

Thu Apr 13, 2017 5:11am GMT
 

(لإضافة اقتباس وتفاصيل وخلفية)

سول 13 أبريل نيسان (رويترز) - قال وزير الخارجية الكوري الجنوبي يون بيونج سي اليوم الخميس إنه يعتقد أن واشنطن ستتشاور مع سول إذا فكرت في توجيه ضربة استباقية لكوريا الشمالية.

وتأتي تصريحات يون في جلسة بالبرلمان الكوري الجنوبي وسط زيادة التوتر في المنطقة بشأن احتمال إجراء كوريا الشمالية اختبارا نوويا أو صاروخيا جديدا.

واكتسبت إمكانية قيام الولايات المتحدة بعمل عسكري ضد كوريا الشمالية ردا على اختبارات من هذا القبيل زخما في أعقاب الضربة الأمريكية ضد سوريا الأسبوع الماضي والتي جاءت ردا على هجوم بغاز سام أوقع عشرات القتلى.

وقال يون "في ظل التحالف بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة يجري اتخاذ أي إجراء مهم بالتشاور مع حكومة كوريا الجنوبية وسيستمر ذلك في المستقبل."

وقال مركز (38 نورث) للأبحاث في واشنطن الذي يراقب الأوضاع في كوريا الشمالية إن صور الأقمار الصناعية التي التقطت الأربعاء تظهر نشاطا مستمرا في موقع بونجي-ري للاختبارات النووية على الساحل الشرقي مما يشير إلى أنه جاهز لاختبار جديد.

بيد أن مسؤولين كوريين جنوبيين قالوا اليوم الخميس إنه لا توجد دلائل جديدة تشير إلى احتمال إجراء كوريا الشمالية اختبارا نوويا جديدا لكنهم قالوا أيضا إن بيونجيانج لديها الاستعداد لإجراء اختبار من هذا القبيل في أي وقت.

وتحتفل كوريا الشمالية بالذكرى الخامسة بعد المئة لميلاد مؤسس الدولة كيم إيل سونج يوم السبت المقبل. وفي 2012 فشلت في محاولتها إطلاق صاروخ طويل المدى يحمل قمرا صناعيا في هذه المناسبة واختبرت العام الماضي صاروخا متوسط المدى طورته في الآونة الأخيرة. (إعداد علي خفاجي للنشرة العربية)