الصين تحذر من استخدام القوة ضد كوريا الشمالية

Fri Apr 14, 2017 3:09am GMT
 

من مايكل مارتينا وسو-لين وونج

بكين/بيونجيانج 14 أبريل نيسان (رويترز) - قالت الصين يوم الخميس إن القوة العسكرية لا يمكن أن تحل التوتر بشأن كوريا الشمالية بينما دعت صحيفة صينية بارزة بيونجيانج إلى وقف برنامجها النووي مقابل أن توفر لها بكين الحماية.

وتزايدت المخاوف من احتمال أن تجري كوريا الشمالية قريبا تجربة نووية سادسة أو المزيد من التجارب الصاروخية في تحد لعقوبات الأمم المتحدة ووسط تحذيرات من الولايات المتحدة بأن سياسة الصبر انتهت.

ومع إبحار مجموعة حاملة طائرات أمريكية إلى المنطقة، في استعراض للقوة، ووسط تصاعد التوتر تزايدت المخاوف من اندلاع مواجهة.

ودعت الصين، الحليفة الكبيرة الوحيدة لكوريا الشمالية، إلى محادثات تقود إلى حل سلمي وإلى نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية. وترفض بكين برنامج بيونجيانج التسلحي.

وقال وزير خارجية الصين وانغ يي يوم الخميس إن القوة العسكرية لا يمكن أن تحل الوضع في شبه الجزيرة الكورية وتوقع أن تتاح فرصة للعودة إلى المحادثات.

وفي حين أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حذر كوريا الشمالية من أنه لن يتهاون مع أي استفزازات فإن مسؤولين أمريكيين قالوا إن إدارته تركز استراتيجيتها على عقوبات اقتصادية أكثر صرامة.

وقال ترامب يوم الخميس إن بيونجيانج مشكلة "سيتم التعامل معها" وإنه يعتقد أن الرئيس الصيني شي جين بينغ "سيبذل قصارى جهده" للمساعدة في حل هذه المشكلة.

وأضاف أن الولايات المتحدة مستعدة للتعامل مع الأزمة بدون الصين إذا اقتضى الأمر.   يتبع